أخبار العالمسلايد رئيسي

قتلى باستهداف سفينة إسرائيلية في بحر العرب.. كيف تمّت العملية؟

أسفر الهجوم على سفينة إسرائيلية في بحر العرب، قبالة ساحل سلطنة عُمان، إلى وقوع قتيلان على متنها، حسبما أعلن موقع “درياند” للأمن البحري.

 سفينة إسرائيلية
سفينة إسرائيلية

هجوم على سفينة إسرائيلية

وأشار الموقع إلى أن الهجوم الذي استهدف السفينة الإسرائيلية في بحر العرب تم بطائرة مسيّرة.

وكانت وزارة الدفاع البريطانية، قد أعلنت بوقت سابق من اليوم، أن سفينة تجارية مملوكة لإسرائيل استُهدفت في هجوم ببحر العرب قبالة ساحل سلطنة عُمان.

وقالت الوزارة إنها لا تزال تحقق في الحادث الذي أبلغت عنه هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية، والتي أشارت الأخيرة أنه “لم يكن من أعمال قرصنة”.

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية فإن السفينة المستهدفة تدعى “مرسر ستريت”، وهي بملكية جزئية إسرائيلية لرجل الأعمال أيال عوفر، والتقديرات في إسرائيل ترجح أن الحرس الثوري الإيراني يقف وراء الهجوم.

من جانبها، أعلنت شركة السفن :زودياك”، أن السفينة المستهدفة هي “مرسر ستريت”، وهي بملكية يابانية وتديرها “زودياك”.

وخلال الأشهر الأخيرة، تعرضت عدة سفن مملوكة لإسرائيل لهجمات في المحيط الهندي وممرات ملاحية أخرى في عمليات نُسبت لإيران.

وكان حسين سلامي، القائد العام للحرس الثوري الإيراني، كشف عن تعرض سفن إسرائيلية مؤخراً لهجماتٍ عسكرية.

اقرأ أيضاً: إيران ترفض اتهامها بتفجير السفينة وتتوعد إسرائيل بردٍ “صارم ودقيق”

 

وأكد سلامي أن الإسرائيليين يعلمون أن بعض سفنهم تعرضت للهجوم، مضيفاً، “ونحن لن نخوض في التفاصيل”.

وألمح قائد الحرس الثوري إلى أن هذه الهجمات جاءت رداً على العمليات العسكرية الإسرائيلية في سوريا وعمليات الاغتيال والتخريب للمنشآت النووية التي قامت بها في إيران.

وكانت وزارة المواصلات الإسرائيلية قد وجهت تحذيراً عاماً في وقت سابق، إلى سفن الشحن المملوكة لرجال الأعمال الإسرائيليين المبحرة في بحر العرب والخليج، خشية من استهدافها.

وفي آذار/مارس، كشفت وسائل إعلام أمريكية أن إسرائيل استهدفت منذ العام 2019، ما لا يقل عن 12 ناقلة نفط إيرانية أو تحمل نفطاً إيرانياً متجهة من سوريا، في ما وصف بـ “جبهة جديدة في الصراع الإسرائيلي الإيراني”.

ذات صلة: استهداف سفينة إسرائيلية في بحر العرب قبالة ساحل عُمان

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى