اخبار العالم

ضغط كبير على إدارة بايدن لكشف حقيقة الأجسام الطائرة الغامضة

ما تزال قضية الأجسام الطائرة الغامضة، تؤرّق الولايات المتحدة والعالم، حيث لم يتم كشف ما هية هذه الأجسام فيما إذا كانت أدوات تجسس أو أمر آخر، حيث كشف تقرير على وسائل إعلام أمريكية اليوم الثلاثاء، أن مشرعين أمريكيين يضغطون على الرئيس الأمريكي لكشف الحقيقة.

 

ضغط لكشف حقيقة الأجسام الطائرة الغامضة 

 

وأفادت صحيفة “بوليتيكو” الأمريكية، أن مشرعين أمريكيين يطلبون من إدارة بايدن الحصول على تفاصيل حول مئات الأجسام الطائرة التي تطفو في المجال الجوي للبلاد وكم منها قد تكون أدوات مراقبة أجنبية.

 

ويعود السبب، بحسب الصحيفة، إلى أن الإدارة الأميركية لا تزال تحاول تحديد مدى سوء المشكلة. فيما رفض مجلس الأمن القومي ومكتب مدير المخابرات الوطنية التعليق.

 

وتنقل الصحيفة عن مسؤول أمريكي رفيع قوله: إن الإدارة الأمريكية لديها فكرة جيدة عن كيفية محاولة الحكومات الأجنبية المراقبة من الجو، لكنها لا تزال تحاول تحديد ما إذا كانت مئات هذه الأجسام الطائرة هي أدوات تجسس أو أشياء غير ضارة.

 

وأضاف: أن الإدارة أطلعت الكونغرس في الأسابيع الأخيرة على خطة سياسية ستوجه كيفية استجابتها للأجسام الطائرة في المستقبل.

 

رصد العديد منها 

 

يذكر أن الولايات المتحدة رصدت منطاداً صينياً فوق أراضيها في أواخر يناير الماضي، وتم إسقاطه يوم 4 فبراير، مما أثار توترات دبلوماسية بين واشنطن وبكين، بما في ذلك تأجيل زيارة وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن للصين.

 

وفي وقت لاحق رصدت الولايات المتحدة مزيداً من الأجسام الطائرة في أجوائها وأعلنت إسقاط ما مجموعه 3، بينما رصدت تلك الأجسام فوق دول أخرى مثل كندا واليابان وحتى الصين.

ضغط كبير على إدارة بايدن لكشف حقيقة الأجسام الطائرة الغامضة
ضغط كبير على إدارة بايدن لكشف حقيقة الأجسام الطائرة الغامضة

اقرأ أيضاً ما قصة “الأجسام الطائرة الغامضة”؟.. الصين تعلن رصد أحدها بعد أمريكا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى