الشأن السوري

ملخص القلمون اليومي 24-7-2016

الوضع العام :

قتل طفلين وشاب وجرح آخرين من نازحي قرية هريرة نتيجة استهداف ميليشيا حزب الله اللبناني في الكتيبة الصاروخية بهابيل ليلة أمس لموقعهم بصاروخ حراري والرشاشات الثقيلة بكفر العواميد في وادي بردى

في حين استهدفت قوات النظام و ميليشيا حزب الله اللبناني في حاجز آية الكرسي منازل المدنيين في بلدة مضايا بالأسلحة الرشاشة والقناصة تلاه استنفار من جميع النقاط المحيطة بمدينة الزبداني واطلاق رصاص كثيف من قطاع الحكمة وسط استهداف مواقع الثوار بقذائف RBG داخل المدينة دون وقوع اصابات

وفي سياق متصل استمرار القصف بالرشاشات الثقيلة باتجاه منازل المدنيين بقرية إفرة من نقاط النظام والحزب في ضهرة إفرة اضافة لاستهداف شوارع وادي بردى وجرودها من النقاط العسكرية والحواجز القريبة دون وقوع اصابات في صفوف المدنيين والثوار

كما تم استهداف قريتي برهليا وكفر العواميد في وادي بردى بالرشاشات الثقيلة وقذائف المدفعية باتجاه منازل المدنيين بشكل عشوائي مخلفا دماراً في بعضها وفي السياق ذاته استهدفت ميليشيا الحزب مواقع الثوار داخل الزبداني بصواريخ حرارية ارض ارض وكورنيت وفيل

اضافة لقصف بمدافع جهنم من حاجز الكورنيش باتجاه مواقعهم وصواريخ ارض ارض من حاجز الكرزات استهدف الجبل الشرقي عصر اليوم دون تحقيق اصابات فيما قام حزب الله اللبناني في حاجز عبد المجيد يستهدف محيط نبع بقين بالرشاشات الثقيلة في محاولة جديدة للتقدم باتجاه النبع وتضييق الحصار على أهالي مضايا و بقين

ومن جهة ثانية قامت قوات النظام بإغلاق جميع الطرقات المؤدية إلى وادي بردى ظهر اليوم ومنعت الدخول والخروج في حين انفلات جديد في خط مياه بردى المغذي لبعض أحياء العاصمة دمشق وريفها وتوتر كبير شهدته المنطقة تلاه دخلت ورشات الصيانة وبدأت بإصلاح خط مياه بردى المغذي للعاصمة دمشق وريفها .

على الصعيد العسكري :

حاولت قوات النظام وميليشيا حزب الله اللبناني التقدم باتجاه نبع بقين ليلة امس وتصدى الثوار للمحاولة بعد استهداف تحركاتهم بالرشاشات وجرت اشتباكات بين الطرفين اجبرت الحزب على التراجع

فيما استهدف الثوار في قرية افرة دشم قوات النظام وحزب الله في جرود القرية رداً استهداف القرية بشكل مكثف وعشوائي دون وقوع اصابات في صفوف الطرفين وفي سياق اخر ‏ريف دمشق : جرت ليلة امس اشتباكات بالأسلحة المتوسطة والخفيفة بين الثوار وثواتوالنظام وميليشياته من جهة البحوث العلمية بعد محاولة تقدم من قبل الاخير انتهت دون ذلك .

IMG-20160704-WA0008

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى