اخبار سوريا

استهداف إسرائيلي لمواقع النظام بريف دمشق والقنيطرة يحقّق إصابات مباشرة

شنَّ سلاح الجو الإسرائيلي 6 غارات متتالية استهدفت عدة مواقع تابعة للنظام والميليشيات الإيرانية الموالية له في ريف دمشق والقنيطرة، بعد منتصف ليلة السبت – الأحد، محققًا إصابات مباشرة.

قصف على المواقع الإيرانية بريف دمشق

قال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في دمشق، قيس حمزة، إنَّ القصف الإسرائيلي عند نحو الساعة 3 صباحًا استهدف كلاً من “تل أبو التعالب” و”الفوج 165″ ومحيط “جب الصفا”، في محيط مدينة الكسوة جنوب دمشق، أسفرت عن اندلاع الحرائق داخل المواقع المذكورة.

وأوضح مراسلنا أنَّ الغارات تركّزت على مستودعات ذخائر ومنصات إطلاق صواريخ، وأسفرت عن وقوع انفجارات ضخمة وخسائر بشرية ومادية، حيث حاولت المضادات الجوّية والأرضية التابعة للنظام السوري التصدي للغارات دون تحقيق أهداف.

وأشار مراسل الوكالة إلى أنَّ معظم الصواريخ الاسرائيلية دخلت في أجواء منطقة خان الشيح المتداخلة مع مزارع قطنا الغربية، وفي أجواء محيط جبال الكسوة، ومحيط صحنايا وغرب دمشق.

وتسبب الاستهداف بنشوب حرائق في الأراضي الزراعية لمنطقة الكسوة، نتيجة تصدي قوات النظام من الثكنات العسكرية التابعة للفرقة الاولى والمواقع الأخرى القريبة بمضاداته الجوية للصواريخ الإسرائيلية والفشل في إصابة الأهداف.

وبحسب مصادر قريبة من مواقع الاستهداف، أكّدت أنَّ 6 غارات جوية استمرت لعدة دقائق تزامنت مع عدة صواريخ (أرض- جو) من مواقع النظام القريبة حاولت التصدي للغارات.

المرصد السوري

بدوره، قال المرصد السوري إنَّ الغارات الاسرائيلية استهدفت جنوب العاصمة دمشق، وتحديدًا منطقتي الحسينية والكسوة، والتي يتواجد بداخلها تمركزات للايرانيين وحزب الله اللبناني، بالإضافة إلى الفرقة الأولى التابعة لقوّات النظام.

قصف مماثل على القنيطرة يحقق إصابات مباشرة

قال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في الجنوب السوري، راجي القاسم، إنَّ قصفًا اسرائيليًا استهدف مستودع ذخيرة في القنيطرة، وأسفر عن مقتل مجموعة عناصر من قوّات النظام، وإصابة آخرين.

وأوضح أنه في تمام الساعة 3 فجرًا من صباح اليوم الأحد، شنّت الطائرات غارات اسرائيلة على مواقع النظام في القنيطرة، واستهدفت العديد من المقرات والتجمعات الايرانية، ودمّرت قواعد إطلاق صواريخ ومستودعات ذخائر إضافة إلى استهداف تل الثعالب وتل الشعار.

من جانبها، ذكرت وكالة “سانا” الرسمية أنَّ القصف الصاروخي الإسرائيلي “تسبب بمقتل 3 جنود سوريين وجرح 7 آخرون”.

وقال مصدر عسكري للوكالة إنه “في تمام الساعة الرابعة وعشر دقائق فجرًا (01,10 ت غ) جدد العدو الصهيوني عدوانه بإطلاق عدة صواريخ باتجاه ريف القنيطرة الشرقي”.

مجهولون أطلقوا صواريخ بتجاه الجولان

لفت مراسلنا أنه في مساء يوم السبت، وعند الساعة 8:30 مساءً سمع دوي انفجارين في عمق الجولان تبيّن أنَّ السبب صاروخين أطلقا من سوريا.

وأشار إلى أنَّ الغريب في الأمر أنَّ اسرائيل ترصد كل التحركات مسبقًا، إلّا أنها لم تطلق صافرات إنذار ولم تفعّل نظام القبة الحديدة، بل اكتفت بدوريات رصد للحدود بواسطة طيارات بدون طيار.

الجيش الإسرائيلي يؤكّد الاستهداف

أكّد الجيش الاسرائيلي أنه هاجم مواقع عسكرية سورية، ردًا على إطلاق قذيفتين صاروخيتين من سوريا باتجاه جبل الشيخ في مرتفعات الجولان.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، إنَّ الجيش يعتبر أنَّ النظام السوري مسؤولاً عن كل نشاط ضد إسرائيل انطلاقا من الأراضي السورية وسيعمل بشكل حازم ضد أي اعتداء.

وذكرت مصادر إعلامية عبرية عن استهداف سلاح الجو الإسرائيلي لمواقع داخل سوريا رداً على إطلاق صواريخ ظهر اليوم من العمق السوري باتجاه اسرائيل.

262019 1

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى