ميداني

“كشافة المهدي” فرع إيراني لاستقطاب الأطفال السوريين بديرالزور

 افتتحت إيران، اليوم الأحد، مركزاً جديداً لما يُعرف بــ “كشاف المهدي” في مدينة دير الزور شرقي سوريا، وذلك في إطار المساعي التي تقوم بها لنشر “التشيع وتجنيد الأفراد” وفقاً لوسائل إعلامية موالية للنظام السوري.

وبحسب ما نقلته صفحة “صدى دير الزور”، الموالية فأن: “اللجنة الشعبية للصداقة السورية الإيرانية” في مدينة دير الزور افتتحت مركز “كشاف” للأطفال في المدينة، وروجت له بإعلان موجود على واجهة المركز، قائلةً: “يتضمن نشاطات رياضية وتعليمية، دار القرآن الكريم وغيرها”.


وبحسب تلك الوسائل، فإن الجمعية تستهدف الأطفال ممن يعيشون ضمن المناطق التي تنشط بها إيران في المدينة، ويتلقى الأطفال في تلك المراكز تدريبات رياضية شبيهة بتلك التي تقدم للجنود في الوحدات العسكرية، وذلك في مواقع تدريب خاصة مجهزة بأدوات للقفز والزحف وبعض التمارين القاسية.


ويعود تأسيس مراكز “الكشاف” في سوريا، إلى الجنرال في الحرس الثوري الإيراني “حسن شاطري”، الذي تحدث عنه التلفزيون الرسمي الإيراني في وثائقي نشره عام 2016، بعد أن تم اغتياله بـ 3 سنوات أثناء عودته من دمشق إلى بيروت، معتمداً فيه “انتهاج سياسة التعليم العقائدي للأطفال” في سوريا.

صحفي سوري يكشف لـ “ستيب” أسباب الصراع بين إيران والأسد في ريف دير الزور

جيش القرى.. مشروع إيراني بدير الزور مشابه لميليشيا الحشد الشعبي

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق