الفيديوسلايد رئيسي

فيديو|| طائرة مسيّرة أمريكية تستهدف قيادي بداعش على طريق عفرين – أعزاز شمال حلب

 


 

قُتل ثلاثة أشخاص، اليوم السبت، جرّاء استهداف سيارتهم على طريق أعزاز – عفرين بريف حلب الشمالي، من قبل طيران التحالف الدولي.

وأفادت مراسلة وكالة ستيب الإخبارية في المنطقة، هديل المحمد، أنَّ طائرة مسيّرة أمريكية تابعة لقوّات التحالف الدولي، استهدفت سيارة تقل 3 أشخاص بينهم مهرّب من ريف حلب الجنوبي يعمل بنقل وتهريب الأشخاص من مناطق شرق الفرات إلى إدلب وتركيا، وبرفقته قيادي في تنظيم الدولة (داعش) لم تُعرف هويته بعد، بالإضافة لشخص آخر من داعش مرافق للقيادي وكان يرتدي حزام ناسف.

وحصلت وكالة ستيب الإخبارية على صورة أحد القتلى ممن كانوا بداخل السيارة، وتبيّن ارتدائه لـ”حزام ناسف”، مما يرجح أنَّ الصورة تعود لقيادي تنظيم داعش.

وتحدّثت مصادر محليّة متقاطعة، عن أنَّ الطيران استهدف قادة من فصيل “أحرار الشام” التابع لـ “الجيش الوطني”؛ المدعوم تركيًا، قرب مفرق قيبار بريف عفرين.

وبهذا الصدد، صرّح النقيب “ناجي المصطفى” الناطق الرسمي باسم الجبهة الوطنية للتحرير، قائلاً “إننا في الجبهة الوطنية للتحرير ننفي انتماء هؤلاء الأشخاص إلى حركة احرار الشام والجبهة الوطنية، وفي حال عُثر معهم على مهمة سير تابعة للحركة، فإنها لا تعدو أن تكون مزوّرة”.

وتشهد مناطق (غصن الزيتون) و(درع الفرات)، عمليات اغتيال وتفجيرات طالت مدنيين وعسكريين، وسط استمرار حالة الفلتان الأمني وفوضى انتشار السلاح في مناطق شمال حلب.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق