الشأن السوري

النظام السوري يحجز على كامل أموال رامي مخلوف.. والسبب

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الإثنين، صورة أظهرت قراراً صادراً عن المديرية العامة للجمارك التابعة للنظام السوري، بتاريخ 19 أكتوبر/كانون الأول الجاري، تضمّنت حجزاً احتياطياً للأموال المنقولة، وغير المنقولة لعدد من كبار الاقتصاديين الموالين للنظام السوري، ومن أبرزهم، رامي مخلوف، ابن خال رأس النظام السوري بشار الأسد.

وبحسب مانشر موقع “صوت العاصمة” فإنّ قرار الحجز شمل عدداً من الشركات التابعة للنظام السوري، فضلاً عن رجال أعمال وهم “رامي مخلوف وعلي محمد حمزة ومحمد خير العمريط وباهر السعدي”، كما شمل القرار الحجز على أموال زوجاتهم.

processed 6

وطال الحجز الإحتياطي أيضاً، شركة “آبار بتروليوم سيرفسز” (أوف شور) المسجلة في بيروت، كما وتطرّق نصّ القرار إلى سبب الحجز، وهو مخالفة المحجوز على أموالهم عملية الاستيراد من خلال التهريب، والتي قدّرت قيمة المبالغ المهربة، بأكثر من مليار ليرة سورية إضافة إلى الغرامات المترتبة عليها.

اقرأ أيضاً: بالفيديو|| دريد الأسد يفضح مصطفى طلاس ويكشف أوراقه القديمة

والجدير بالذكر، أنّ موقع “صوت العاصمة” أشار بأنّ قرار الحجز جاء بعد وجود تسريبات، عن وجود خلافات كبيرة، بين آل مخلوف وآل الأسد، بعد استيلاء الأخيرة، على شركتي الاتصالات السورية، ” سيرياتيل وMTN” وأحدثت تغيرات جذرية في إدارتهما.

هذا وعمل النظام السوري، في الأونة الأخيرة، على حجز أموال عدد من كبار رجال الأعمال المقربين منه، حيث رجح عدد من الإقتصاديين، أنّ الهدف الرئيسي وراء هذه الخطوة، هو رفد خزانة حكومة النظام السوري بالقطع الأجنبية من العملات المصادرة.

اقرأ أيضاً: مالية النظام السوري تصدر قرارًا بالحجز الاحتياطي على أموال شركة MTN وإداراتها لهذا السبب!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق