الشأن السوري

خاص || هجمات خاطفة لعناصر تنظيم “داعش” على مواقع قوات النظام بريف حماة الشرقي

اندلعت اشتباكات عنيفة، فجر الجمعة، بين عناصر تنظيم “داعش” وقوات النظام السوري، بمحيط قرية المصلوخية، بريف حماة الشرقي.

ونقل مراسل وكالة ستيب الإخبارية في حماة، نور الدين محمد، عن مصدر خاص، قوله، إنَّ عناصر يعتقد أنهم من تنظيم “داعش”، وصلوا إلى قرية المصلوخية والسماقية شمال شرق بلدة الرهجان، بريف حماة الشرقي.

وأشار إلى أنَّ اشتباكات اندلعت فجر اليوم، بين عناصر تنظيم الدولة وقوات النظام السوري، في محيط قرية المصلوخية والسماقية بريف حماة الشرقي، مضيفًا، أنَّ قوات النظام السوري أطلقت قذائف المدفعية من حواجزها ببلدة الرهجان على المناطق الشمالية، التي حاولت “داعش” التسلل إليها.

اقرأ أيضًا: مجموعة لـ”داعش” تعتدي على شبان وتحطم “أراكيلهم” شرقي دير الزور.. والتفاصيل!

وكان تنظيم الدولة أرسل تحذيرات لرعاة الاغنام بعدم الخروج للرعي في منطقة البادية بين حماة ومحيط منطقة السخنة تحت طائلة القتل وسلب المواشي، بحسب المصدر.

وأوضح المصدر أنَّ “داعش” يتبع أسلوبًا جديدًا في المنطقة الممتدة من بادية حماة حتى منطقة السخنة، وهو أسلوب “حرب العصابات” حيث يشن هجمات ليلية وخاطفة، وذلك لعجزه عن السيطرة على المناطق.

وكان تنظيم الدولة “داعش” أعلن في التاسع من ديسمبر 2019، عن تمكنه من قتل 3 عناصر من الميليشيات الرديفة لقوات النظام السوري، شرقي ناحية السعن بريف السلمية في ريف حماة الشرقي.

وعمل عناصر التنظيم خلال الآونة الأخيرة على تكثيف الكمائن والهجمات ضد قوات النظام السوري وعناصر الميليشيات الرديفة بعدة مناطق ذات طابع صحراوي كأرياف دير الزور وحمص والسويداء.

اقرأ أيضًا: مقاتلو “داعش” يقتلون أشخاص ببادية شرقي حماة.. ويحرقون جثثهم!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق