الشأن السوري

الدفاع الأمريكية: “روسيا وتركيا قريبتان من صراع واسع في إدلب”..

قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، إنَّ طرفي النزاع الروسي والتركي يقتربان من نزاع عسكري في سوريا. جاء ذلك على لسان المتحدث باسم البنتاغون، جوناثان هوفمان، أمس الأربعاء، في تصريح صحفي.

وأعرب المتحدث العسكري الأمريكي، عن أمله في أن تتمكن روسيا وتركيا من تجنب وقوع هذا النزاع، إلّا أنه يعتقد أنَّ الروس والأتراك “قريبتان جدًا من صراع واسع النطاق في إدلب”.

وفي السياق، قال المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسون، خلال جلسة مجلس الأمن، الأربعاء، إنَّ “روسيا ضالعة في العمليات العسكرية”، التي تشنها قوّات النظام السوري في إدلب.

وأعرب بيدرسون، عن اعتقاده أنَّ بإمكان روسيا وتركيا، العمل على وقف التصعيد، قائلاً: “بل يجب عليهما القيام بذلك”.

ودعت البنتاغون المجتمع الدولي لممارسة الضغط على النظام السوري لإيقاف هجماته على محافظة إدلب، شمال غربي سوريا.

وقال هوفمان، “نرى مواصلة الأسد لهجماته ضد شعبه، وندعو المجتمع الدولي لممارسة الضغط على نظام الأسد لإيقاف هجماته على إدلب”.

يُشار إلى أنَّ الولايات المتحدة، شدّدت أمس؛ خلال جلسة مجلس الأمن، أنها ستواصل التنسيق مع تركيا بشأن النهج الدبلوماسي لاستعادة وقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد بإدلب، لافتةً إلى أنَّ الطريق الوحيد لوضع حد فوري للتصعيد هو أن تتحمل الأمم المتحدة المسؤولية الكاملة عن مبادرة جديدة لوقف إطلاق النار، ويجب أن تكون أولوية عاجلة للأمين العام ومبعوثه الخاص.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق