الشأن السوريسلايد رئيسي

روحاني يطرح مقترحاً على أردوغان حول إدلب في اتصالٍ هاتفي.. والخارجية التركية تطالب الناتو بهذا

بحث الرئيسان التركي، رجب طيب أردوغان، ونظيره الإيراني، حسن روحاني، التطورات الأخيرة في محافظة إدلب السورية، في مكالمة هاتفية بينهما، اليوم السبت.

وأكد خلالها روحاني لنظيره أردوغان “على أهمية مكافحة الإرهاب في محافظة إدلب بسوريا”، مضيفاً أن “التصعيد في محافظة إدلب لن يكون لصالح أي دولة” على حدِّ تعبيره.

وأشار روحاني إلى أن “حل الأزمة في إدلب يكون عبر الحوار السياسي ولا ينبغي أن تضعف عملية أستانا”، لافتاً إلى أن “طهران مستعدة لعقد قمة ثلاثية بين إيران وروسيا وتركيا ضمن مسار أستانا”.

وعلى صعيدٍ متصل، قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، اليوم السبت، في تصريح إنه لن تكون هناك تنازلات بشأن محافظة إدلب السورية، سواء في الميدان أو على الطاولة.

وأضاف أوغلو خلال تصريحه: “ننتظر من حلف الناتو مواقف واضحة بشأن سوريا، وأعتقد أن رسالتنا وصلت إليهم”، مؤكداً على ضرورة “وقف عدوان النظام السوري في إدلب بأسرع وقتٍ ممكن”.

وأكد وزير الخارجية التركي، قائلاً: “النظام السوري لا يزال يخرق القوانين الدولية، ويقصف المدنيين الأبرياء بالأسلحة المحظورة”.

اقرأ أيضاً : بالخريطة|| فصائل المعارضة تستعيد السيطرة على سبع نقاط بريفي إدلب وحماة

وكانت وكالة أنباء النظام السوري “سانا” أكدت في وقتٍ سابق من اليوم السبت، نفي النظام السوري للادعاءات التركية المتمثلة بقيام الطيران المسير التركي بقصف وتدمير لأي منشأت للأسلحة الكيميائية في شمال حلب.

اقرأ أيضاً : أردوغان يكشف عن خطة بلاده لمواجهة النظام السوري والتعامل مع اللاجئين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق