الشأن السوري

شاهد || للمرة الأولى.. خليفة قاسم سليماني “قاآني” يظهر على جبهات القتال شمال سوريا

نشرت وسائل إعلام إيرانية، أمس الجمعة، صورة لقائد “فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، إسماعيل قاآني، وهو على أحد محاور القتال في سوريا.

وذكرت وكالة أنباء “جوان” الإيرانية، أنَّ “الصورة التقطت لقاآني في سوريا خلال زيارته لمحاور القتال”، دون أن تحدد مكان وتاريخ الزيارة.

شاهد || للمرة الأولى.. خليفة قاسم سليماني "قاآني" يظهر على جبهات القتال شمال سوريا

إلا أنَ مصادر عدة رجّحت أن تكون هذه الزيارة إلى مواقع الميليشيات الإيرانية في ريفي حلب الشمالي والغربي، حيث تتمركز هناك الميليشيات في محيط بلدتي نبل والزهراء، وأماكن أخرى، وشاركت بفعالية في المعارك الأخيرة بريفي حلب وإدلب، مع “حزب الله” اللبناني، إلى جانب قوات النظام السوري وروسيا.

وتعتبر هذه الصورة الأولى التي تُنشر له وهو في سوريا، بعد اغتيال القائد السابق للفيلق، قاسم سليماني، بغارة أمريكية في بغداد.

وكان المرشد الإيراني، علي خامنئي، قد عيّن قاآني بمنصب قائد فيلق القدس بعد ساعات من اغتيال سليماني.

وإسماعيل قاآني مواليد 8 أغسطس/ آب 1957 في مدينة مشهد، وكان قبل مقتل سليماني الرجل الثاني في قيادة الحرس الثوري، والمشرف على متابعة تسليحه.

وفي سياقٍ متصل، أفاد مراسل وكالة ستيب الإخبارية، نقلًا عن مصادر خاصة، أنّ الميليشيات الإيرانية والعراقية دفعت بتعزيزات لها خلال اليومين الفائتين باتجاه الشمال السوري.

اقرأ أيضاً : الميليشيات الإيرانية والعراقية ترسل تعزيزات ضخمة إلى سوريا وهذه وجهتها..

وأوضح مراسلنا عبد الرحمن الأحمد، أنَّ عددًا من الأرتال العسكرية، تضم عشرات المقاتلين، وسيارات دفع رباعي وأسلحة خفيفة ومتوسطة، دخلت من معبر البوكمال الحدودي واتجهت نحو الشمال السوري، موضحًا أن الأرتال حملت رايات لميليشيات حركة النجباء العراقية وحزب الله العراقي وميليشيا حيدريون وميليشيا أبو الفضل العباس.

شاهد أيضاً : مقطع مصوّر نادر لـ”سليماني” على جبهات حلب.. وهذا ما أوصى به مقاتليه

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق