الشأن السوريسلايد رئيسي

أردوغان يرّد على إهانته ووفده بمباحثات موسكو.. وهذا ما قاله عن مدة وقف إطلاق النار بإدلب

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، أن مسألة إدلب وسوريا واللاجئين تعد اختبار إرادة وقيادة للاتحاد الأوروبي أكثر من تركيا.

وقال أردوغان، إنَّ على الاتحاد الأوروبي القيام بمسؤولياته في وقتٍ دفعت فيه تركيا ثمناً باهظاً لوقف إطلاق النار في إدلب وتوفير أمن المدنيين، مضيفاً “وقف إطلاق النار في سوريا يسير بشكل جيد ولو كان مؤقتاً، وأتمنى أن يدوم كذلك ويتحول إلى وقف إطلاق نار دائم”.

وتابع القول: “القادة الأوروبيون يقرون بأن تركيا قامت بواجباتها حيال اللاجئين وأنهم تحركوا ببطء حيال هذا الأمر، كما يمكننا بدء مرحلة جديدة مع الاتحاد الأوروبي، وأقدمنا على خطوات كبيرة في هذا الصدد”.

ودعا أردوغان، خلال تصريحه “اليونان لفتح أبوابها لأن طالبي اللجوء لا ينوون الاستقرار فيها، بل يعتزمون الذهاب لباقي بلدان أوروبا”، لافتاً إلى أن “على اليونان إدراك أن تعاملها مع طالبي اللجوء المحتشدين على حدودها بمثابة جريمة وسنحاسبها على ذلك”.

وأكّد أردوغان، خلال تصريحه بأنه لا يمكنه التضحية بالعلاقات التركية الروسية بسبب التلاعبات الإعلامية، في إشارةٍ إلى ما تمّ تداوله أمس الاثنين من وقف الوفد التركي برئاسة أردوغان لمدة دقيقتين إلى أن تمّ السماح لهم بمقابلة الرئيس الروسي.

و أشار الرئيس التركي إلى أنه سيلتقي مع كل من ميركل وماكرون الثلاثاء في إسطنبول، قائلاً: “إنَّ استطاع جونسون الحضور فإن القمة ستكون رباعية”، دون أن يوضح أية تفاصيل أخرى، وفق ما نقلته وكالة الأناضول التركية.

اقرأ أيضًا: بالفيديو|| متجاوزًا كل البروتوكولات الرئاسية.. بوتين يجبر أردوغان ووفده على الانتظار وقوفًا بموسكو

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق