شاهد بالفيديو

بالفيديو|| مسؤول عراقي يفضح تكتم النظام السوري حول انتشار كورونا بأراضيه.. ويكشف معلومات خطيرة حول ذلك

كشف محافظ كربلاء العراقية، نصيف الخطابي، اليوم الأحد، في تصريح مصور أن معظم مواطنيه القادمين من سوريا مصابون بفيروس كورونا المستجد في العالم.

وقال الخطابي، إنَّ: “محافظة كربلاء سجلت أمس السبت، 11 إصابة بفيروس كورونا، وأتضح أن الغالبية العظمى من الإصابات هي لقادمين من سوريا”.

وأضاف المسؤول العراقي أن: “خلية الأزمة في الحكومة لم تعلم محافظة كربلاء بأن سوريا تعتبر من البلدان الموبوءة بفيروس كورونا، لذلك لم يتم حجر أي عراقي قادم من سوريا خلال الفترة الماضية، رغم وجود مراكز للحجر”.

وتابع في ذات الصدد: “ربما السلطات السورية أو الجهات الطبية السورية، لم تعطِ المعلومات بشأن كورونا”.

وأشار إلى أن “كربلاء تنفذ حالياً حملة أمنية وصحية، لمتابعة جميع العراقيين الذين كانوا في سوريا”.

ويدخل العراقيون سوريا ضمن قوافل حجاج شيعة تزور المقامات والمزارات الشيعية التي عملت إيران بالتعاون مع النظام السوري على نشرها بغالبية المحافظات، وبالأخص دمشق وحلب ودير الزور، كما يدخل آخرون ضمن صفوف الميليشيات الطائفية المدعومة إيرانيًا للقتال إلى جانب قوات النظام السوري ضد فصائل المعارضة.

وعلى صعيدٍ متصل، أعلنت وزارة الصحة العراقية اليوم الأحد، ارتفاع إصابات كورونا إلى 547 بعد تسجيل 41 إصابة جديدة، واستقرار عدد الوفيات عند 42 حالة.

وعالمياً، تجاوز عدد مصابي كورونا حول العالم 668 ألفًا، توفي منهم أكثر من 31 ألفًا، في حين تعافى من المرض ما يزيد على 142 ألف حالة.

اقرأ أيضًا: خالطت المئات بعزاء شقيقتها.. مواقع موالية تكشف وفاة شابة بدمشق نتيجة إصابتها بالكورونا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق