أخبار العالمسلايد رئيسي

إعلان حالة الطوارئ وسجن 7 سنوات.. مع ارتفاع قياسي بأعداد مصابي كورونا بروسيا

وافق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على حزمة تشريعات تشدد العقوبات على مخالفي الحجر الصحي، إلى جانب الموافقة على حق الحكومة الروسية بإعلان حالة الطوارئ، تزامنًا مع تزايد أعداد مصابي فيروس كورونا.

ويقضي القانون الخاص بإجراءات منع انتشار الأوبئة، بفرض غرامات مالية تصل إلى مليون روبل؛ نحو 12.7 ألف دولار، على مخالفي القواعد الصحية، أو عقوبة السجن لمدة تصل إلى 3 سنوات.

وفي حال أسفرت المخالفة عن وفاة شخص، تصل الغرامات إلى مليوني روبل ؛نحو 25.3 ألف دولار، وعقوبة السجن 5 سنوات، وفي حال وفاة شخصين أو أكثر، سيواجه المخالف السجن لمدة قد تصل إلى 7 سنوات.

كما وقع الرئيس الروسي تعديلاً تشريعيًا ينص على فرض غرامات تتراوح بين 1.5 مليون و10 ملايين روبل؛ بين 19 ألفا و126.6 ألف دولار، على من ينشر معلومات كاذبة عن الأوبئة.

إلى جانب ذلك، وافق “بوتين”، على تمرير قانون يمنح الحكومة صلاحيات إعلان حالة الطوارئ في البلاد، حيث ستحصل الحكومة الروسية على صلاحيات إعلان حالة الطوارئ أو حالة التأهب القصوى على كامل الأراضي الروسية أو في أي جزء منها.

ووفقًا للمذكرة التوضيحية المرفقة بالقانون، فإنه تمَّ إعداد القانون نظرًا لضرورة التعامل على وجه السرعة مع الإجراءات المتعلقة بانتشار فيروس كورونا المستجد.
حيث حق إعلان حالة الطوارئ كان في وقت سابق بيد الرئيس الروسي حصرًا.

هذا وأعلنت السلطات الروسية، عن تسجيل 6 حالات وفاة بالإضافة إلى 771 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، خلال الـ24 ساعة الماضية، 595 منها في موسكو فقط.

ووفقًا لتقرير غرفة العمليات الخاصة بمكافحة كورونا اليوم الخميس، فإنَّ حصيلة ضحايا الفيروس في روسيا بلغت بهذه الوفيات الجديدة 30 شخصً.

اقرأ أيضاً : تعرّف على الحيوان الأليف الموجود في كل مكان والأكثر عرضة للإصابة ونقل كورونا

فيما ارتفع عدد الإصابات المؤكدة بالفيروس في روسيا إلى 3548 شخصًا، وسجلت حالات الإصابة الجديدة في 29 من أقاليم البلاد.

اقرأ أيضاً : وفاة سفيرة إحدى دول آسيا في العاصمة بيروت بعد إصابتها بفيروس كورونا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى