الشأن السوريسلايد رئيسي

الشرطة الروسية تخلي أحد أبرز مواقعها في حلب لسببين.. ما علاقة إيران

قالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب وريفها، هديل محمد، إنَّ عناصر الشرطة العسكرية الروسية أقدمت، صباح اليوم الخميس، على إخلاء أحد مواقعها في مدينة حلب.

وأوضحت مراسلتنا أن عناصر الشرطة العسكرية الروسية، أخلت أحد مواقعها في حي الشعار الواقع في الطرف الشرقي من مدينة حلب، دون أن تكشف السبب.

وأشارت مراسلة “ستيب” إلى أن الشرطة الروسية، كانت تتخذ من أحد الأبنية في الحي المذكور مقراً عسكرياً لها، لتعمد اليوم إلى إخلائه بشكل كامل ومغادرة المنطقة باتجاه الطرف الغربي من المدينة.

اقرأ أيضاً : الشرطة الروسية تعتقل عددًا من عناصر الميليشيات الإيرانية على خلفية نزاع على مطار حلب

وبحسب ما حصلت عليه مراسلتنا من تفاصيل حول سبب إخلاء المقر، فإنه يعود لسببين، أحدهما بسبب انتشار الميليشيات الإيرانية في المنطقة، والسبب الآخر هو لتحمي عناصرها من الإصابة بفيروس كورونا الذي بات يتفشى في المنطقة عن طريق الميليشيات الإيرانية والحجاج الشيعة الذين يتوافدون لأحد المزارات الدينية بالمنطقة.

يذكر أن عناصر الشرطة العسكرية الروسية، تتمركز بشكل أساسي في أحياء حلب الغربية، وتحديداً في نادي الضباط الواقع بحي الفرقان .

اقرأ أيضاً : شاهد انتشار الشرطة العسكرية الروسية في حي الفرقان بمدينة حلب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق