الصحةسلايد رئيسي

10 فوائد لا تعرفها عن اللبن والثوم بينها علاج كل أمراض الجهاز الهضمي وأمراض نسائية

يعدّ اللبن والثوم واحداً أهم الأطباق أو المشروبات الشائعة في البلاد العربية، حيث يحضّر اللبن والثوم معاً كمشروب أو قد يضاف إليها الخيار والنعناع أحياناً كطبق إلى جانب الأطباق الأخرى على الموائد العربية.

و لنتعرف فيما يلي على أهم فوائد اللبن والثوم في البلاد العربية:

فوائد اللبن والثوم

1- يقوي المناعة:

إن من أهم فوائد اللبن التي تميزه عن الحليب هو محتواه من البكتيريا النافعة التي تعادل البكتيريا النافعة التي تعيش في الأمعاء.

ولذلك يعتبر اللبن من الأغذية المحتوية على البروبيوتيك (Probiotic)، الأمر الذي يفيد عمليات الهضم ويقوي المناعة.

2- يحارب هشاشة العظام:

يشبه اللبن الحليب في كونه مصدراً للبروتين عالي الجودة، والكالسيوم، والريبوفلافين، وفيتامين ب12، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم.

وقد يساهم اللبن في خفض خطر الإصابة بمرض هشاشة العظام بسبب محتواه من الكالسيوم، وترتفع هذه الفائدة إذا ما كان اللبن مدعماً بفيتامين د.

3- يعمل على خفض ضغط الدم:

قد يخفض تناول اللبن من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم؛ حيث وجد في دراسة أجريت على 5000 شخص في إسبانيا لمدة سنتين.

أنّ معدّل الإصابة بارتفاع ضغط الدم بين الأشخاص الذين يتناولون 2-3 حصص من منتجات الحليب المنخفضة الدسم يكون أقل بنسبة 50% من الأشخاص الذين لا يتناولونها.

4- يحل العديد من مشاكل الجهاز الهضمي:

يساعد اللبن المحتوي على البكتيريا الحية في العديد من حالات مشاكل الجهاز الهضمي، مثل الإسهال، والإمساك، وعدم تحمل سكر اللاكتوز وسرطان القولون.

وداء الأمعاء الالتهابي، كما وجدت دراسة أنّ تناول اللبن يُحسّن من تأثيرات بعض الأدوية التي تُحارب البكتيريا الملوية البوابية (Helicobacter pylori) والتي تُسبّب القرحة في المعدة والأمعاء وترفع من خطر الإصابة بسرطان المعدة

5- يستخدم كطريقة للحمية وخفض الوزن:

وجدت دراسة أن تناول اللبن قد يرفع من الشعور بالشبع ويخفف الشعور بالجوع، وجدت دراسة أن تناول اللبن كجزء من الحمية المخفضة بالسعرات الحرارية.

يُسبّب خسارة وزن وخسارة دهون أكبر (وخاصّةً في منطقة البطن) من خفض السعرات الحرارية دون تناول نفس الأطعمة العالية بمحتوى الكالسيوم.

6- تأثيره قوي على مرضى الكولسترول:

يساعد اللبن المحتوي على بكتيريا (Lactobacillus acidophilus) ومزيج من بكتيريا (Enterococcus faecium) وبكتيريا (Streptococcus thermophilus).

في خفض الكولسترول الكلي والكولسترول السيئ (LDL) في الأشخاص المصابين بارتفاع الكولسترول البسيط إلى المتوسط المائل للعالي، لكن لم يوجد له تأثير في رفع مستوى الكولسترول الجيد.

7- يحل مشاكل الالتهابات النسائية:

وجدت بعض الدراسات الأوليّة أنّ تناول اللبن المدعم ببكتيريا (Lactobacillus acidophilus) يُخفّض من خطر الإصابة بالتهاب المهبل البكتيري.

كما تُشير بعض الدراسات الأولية إلى أنّ استخدامه الخارجي من قبل الحوامل المصابات بالالتهابات المهبلية البكتيرية.

قد يساهم في علاجها، ولكن تحتاج هذه التأثيرات إلى المزيد من البحث العلمي.

8- فيه مواد تحارب السرطان:

وجدت العديد من الدراسات دوراً للثوم في الوقاية والعلاج من السرطان؛ حيث استنتج المعهد الوطني الأمريكي أن الثوم هو أعلى المواد الغذائية بمحتواه من المواد المحاربة للسرطان.

9- له دور هام لدى مرضى السكري:

وجدت العديد من الدراسات دوراً للثوم في خفض جلوكوز الدم في حالات السكري وفي تحسين حالات مقاومة الإنسولين.

10- يحارب الشيخوخة المبكرة، وعلاج لـ حب الشباب:

يحتوي الثوم على كميات عالية من مضادات الأكسدة التي تحمي الخلايا من الشّيخوخة المبكرة، كما يوجد في اللبن بكيتريا مفيدة تساهم بمحاربة حب الشباب وتقوية البشرة وجعلها نظرة.

اقرأ أيضاً : زيت السمك العنصر الأهم لصحة القلب والدماغ.. فوائده وميزاته

وبالنهاية، ينصح بهذا المشروب وحده، أو إضافة النعناع والخيار بحسب الرغبة يومياً، وتناول بدلاً عن المشروبات الضارة التي تحوي الكافيين أو مواد منبهة أخرى، له ضرر مستمر وبعيد المدى على جسم الإنسان.

اقرأ أيضاً : بحث أمريكي حديث.. يكشف خفايا مرض السرطان وسبب عدم امتثال المرضى للشفاء

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق