الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| مدني بـ حلب ينفجر احتجاجًا على الأوضاع الاقتصادية.. هكذا تصرفت معه المخابرات

احتج أحد سكان مدينة حلب، صباح اليوم الجمعة، على الأوضاع المعيشية السيئة التي تشهدها مناطق سيطرة النظام السوري، في الوقت الحالي، ليتعرض للاعتقال على يد مخابرات النظام السوري.

مدني بـ حلب يشتم الأسد ومسؤوليه

وقالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية” في حلب وريفها، هديل محمد، إنَّ مدنيًا، لم يتم التوصل لاسمه، دفعته الأوضاع المعيشية المنهارة للوقوف أمام قصر المحافظ في حي المحافظة والهتاف.

حيث عبر المدني عن غضبه وعجزه عن تأمين قوت يومه وأبسط أساسيات حياة عائلته، مرددًا عددًا من الشتائم تجاه رأس النظام السوري، بشار الأسد، والمحافظ والمسؤولين بالمحافظة، متهمًا إياهم بعدم الاهتمام بأوضاع الشعب الذي شارف على الموت.

وأكملت مراسلتنا بأنَّ دورية تابعة لفرع الأمن السياسي “مخابرات النظام السوري” هاجمت المدني لينهال عليه العناصر بالضرب ثم يسوقونه للاعتقال.

ونقلت مراسلتنا عن مدنيي حي المحافظة بحلب ممن شهدوا الحادثة استهجانهم لردة فعل الأمن السياسي على المدني الذي ما أخرجه عن طوره إلى الحالة المأساوية التي وصل إليها، ومقارنة ردة الفعل هذه بتلك التي أبدتها قوات النظام السوري تجاه مظاهرات محافظة السويداء ذات الأغلبية الدرزية، والتي طالبت علنًا بإسقاط النظام السوري ورحيل إيران وروسيا عن البلاد.

شاهد أيضاً : إعلام النظام السوري يفبرك تمثيلية عن توفر السلع بـ حلب مع زيارة مسؤولين للمدينة

والجدير بالذكر أنَّ مناطق سيطرة النظام السوري بشكل عام تشهد ارتفاعًا غير مسبوق بأسعار السلع الغذائية والمواد الأساسية وانقطاعًا مقصودًا بها، كما يجري بالمحافظة، إلى جانب شح الرواتب مقارنًة بالأسعار، وهو ما يضع غالبية السوريين تحت خط الفقر.

اقرأ أيضاً : بعد السويداء جنوباً.. مظاهرة تجوب شوارع حلب للمرة الأولى منذ سنوات

خاص|| مدني بينفجر احتجاجًا على الأوضاع الاقتصادية.. هكذا تصرفت معه المخابرات
خاص|| مدني بينفجر احتجاجًا على الأوضاع الاقتصادية.. هكذا تصرفت معه المخابرات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق