عالم الرياضة

قاد إيطاليا إلى كأس العالم.. وفاة نجم كرة القدم باولو روسي

 

أعلنت وسائل الإعلام الإيطالية، صباح اليوم الخميس، وفاة نجم كرة القدم الذي اعتبر هداف كأس العالم عام 1982، باولو روسي، عن عمر ناهز 64 عاماً.

رحيل أفضل المهاجمين على الإطلاق وبطل كأس العالم

ويعتبر لاعب يوفنتوس وميلان السابق أحد أفضل المهاجمين على مر العصور بفضل الفرص الهامة التي قدمها لفريقه.

وذكرت وسائل الإعلام أن أحد اللحظات الأهم في حياة، باولو روسي، كانت في مونديال إسبانيا عام 1982، إذ ساعد منتخب إيطاليا في الفوز بالبطولة بعد بداية متعثرة.

وعقب التعادل في أول ثلاث مباريات، بدا أن فوز إيطاليا بالبطولة مستبعداً لكن الفريق انتفض بداية من دور المجموعات الثاني.

إقرأ أيضاً:

عبارة “عنصرية” توقف مباراة لكرة القدم بشكل كامل

وفازت إيطاليا 2-1 على الأرجنتين و3-2 على البرازيل حيث سجل روسي ثلاثية ليتقدم الفريق إلى الدور قبل النهائي ويفوز على بولندا قبل أن يتغلب على ألمانيا الغربية 3-1 في النهائي.

سجل روسي في هذه البطولة ستة أهداف ليساعد إيطاليا على تحقيق الانتصار التاريخي ويرفع مع زملائه كأس العالم بين يديه.

حزن كبير لدى العائلة والزملاء

وأشارت الوسائل ذاتها إلى أن روسي كان يعمل كمحلل للمباريات في محطة “راي سبورت”، ونقلت عن زميله، إنريكو فاريالي، المذيع بمحطة راي سبورت، قوله: “إنه نبأ محزن، باولو روسي رحل عن عالمنا”.

إقرأ أيضاً:

وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا

وتابع قائلاً: “بابليتو، الذي لا يُنسى والذي جعلنا نقع في حب صيف 1982 والذي كان زميلا ذا قيمة كبيرة ومتخصصا في “راي” على مدار الأعوام الأخيرة”.

ومن ناحيتها، نشرت زوجته، فيديريكا كابيليتي، صورة لهما معا وكتبت :”إلى الأبد”، مضيفةً في منشور على فيس بوك: “لن يكون هناك أي شخص مثلك مرة أخرى، فريد، مميز”.

وخلال 4 مواسم مع يوفنتوس، نال روسّي لقب الدوري الإيطالي مرتين إضافة إلى كأس أوروبا مرة واحدة وكأس إيطاليا في مناسبة.

لكن مسيرته مع المنتخب ستظل مرتبطة بتسجيله 6 أهداف في مونديال 1982، ليقود إيطاليا للقب للمرة الثالثة في تاريخها.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى