الشأن السوريسلايد رئيسي

عرنوس يكشف استهداف سبع ناقلات نفط كانت متجهة لسوريا.. وميالة يؤكد تدهور اقتصاد النظام السوري

أعلن رئيس مجلس الوزراء التابع للنظام السوري، حسين عرنوس، أن سبع ناقلات نفط كانت متجهة إلى سوريا تم اعتراض طريقها، مشيراً إلى أن اثنتين منها تم استهدافمها في البحر الأحمر.

عرنوس يكشف استهداف سبع ناقلات نفط كانت متجهة لسوريا.. وميالة يؤكد تدهور اقتصاد النظام السوري
عرنوس يكشف استهداف سبع ناقلات نفط كانت متجهة لسوريا.. وميالة يؤكد تدهور اقتصاد النظام السوري

استهداف ناقلات نفط بطريقها إلى سوريا

وقال عرنوس إن: ” استهداف الناقلتين في البحر الأحمر أدى إلى تأخر وصولهما لأكثر من شهر ونجم عنه توقف مصفاة بانياس عن الإنتاج وحدوث نقص في كميات المشتقات النفطية المطلوبة لسد حاجات البلاد من مادتي البنزين والمازوت”، دون أن يذكر الجهة التي قامت باستهداف الناقلتين.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت في أكتوبر/تشرين الأول الماضي خبراً عن استهداف القوات الأمريكية لناقلة نفط في البحر المتوسط كانت متجهة إلى سوريا، ونسب الخبر إلى “مصدر في وزارة النفط السورية”.

حاكم المصرف المركزي يعترف بتأثير قيصر

ومن جانبه، تحدث الحاكم السابق لمصرف سوريا المركزي التابع للنظام السوري، أديب ميالة، عن تدهور مؤشرات الاقتصاد الكلي في سوريا، عازياً ذلك للعقوبات الأمريكية والغربية، بالرغم من أنه قلّل سابقاً من أهمية تأثير عقوبات “قانون قيصر” على الاقتصاد.

وقال ميالة لوكالة الأنباء الإسبانية “EFE”، إن: ” العقوبات جلبت صعوبات جسيمة للبنك المركزي نفسه والقطاع المصرفي بشكل عام، خاصة عندما يتعلق الأمر ببدء الاعتمادات المستندية أو إصدار واستلام ضمانات من جهات دولية أخرى”، موضحاً “باختصار، تأثرت الإمدادات إلى سوريا”.

وأكد على أن جميع العقوبات بشكل عام، ساهمت في تدهور الاقتصاد الكلي بمؤشرات الدولة العربية، لافتاً إلى أنها أنتجت “نمواً أقل، زيادة الدين العام، اختلال ميزان المدفوعات، وتضخماً أكبر”.

وأشار الحاكم السابق لمصرف سوريا إلى أن “هذه المسألة تفاقمت بسبب التأثير النفسي السلبي لسن قانون قيصر، والذي ساهم في مجمله بارتفاع سعر صرف الليرة السورية”.

ومع دخول قانون قيصر حيز التنفيذ في حزيران الفائت، قال ميالة حينها: ” إن الشعب السوري سوف يمتص ويتلاءم مع آثار عقوبات قيصر، كما تلاءم مع آثار العقوبات التي فرضت على النظام السوري منذ العام 1979، وحتى اليوم”.

مواضيع ذات صِلة : معلومات عن وصول ناقلات نفطية إيرانية لسوريا، و٨ ملايين دولار يوميًا لسد العجز النفطي

ونوه حينها إلى أن: ” للقانون تأثير على المواطن السوري، ولكن ليس بهذا التهويل الكبير، وأن القانون سيكون له أثر نفسي على المدى القصير”، مدعياً أن “عقوبات قانون قيصر ليست أشد من العقوبات السابقة، الأشهر القادمة لن تكون أكثر شدة من الفترة بين 2012- 2014”.

شاهد أيضاً : مدينة النحاس الأسطورية في المغرب

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى