الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| ميليشيا لواء فاطميون الإيراني يقدم على خطوة “جديدة” ضمن التحركات المشبوهة بالبادية

انتهى لواء فاطميون التابع لميليشيا الحرس الثوري الإيراني، من تجهيز مكتب للتجنيد خاص به في مدينة تدمر، اليوم الأربعاء.

افتتاح مكتب تجنيد من ميليشيا لواء فاطميون

وقالت مراسلة وكالة ستيب الإخبارية، نور الجاسم، إنّ المكتب يهدف إلى استقطاب أبناء المنطقة لصفوفه وزيادة النفوذ في ريف حمص الشرقي.

وأضافت مراسلتنا بأن الميليشيا عززت مقراتها في منطقة مناجم الملح الواقعة شرق مدينة تدمر والبالغ عددها مقرين، بعد جلب تعزيزات من ريف دير الزور الغربي.

وأكدت بأنه قد تم نشر ثلاثة حواجز من مقاتلي الميليشيا، بمحيط مقراتها في منطقة مناجم الملح، فيما بدأت تلك الحواجز بمضايقة العمال من أهالي بلدة السخنة ومدينة تدمر عند الذهاب والإياب للعمل.

ولفتت مراسلتنا إلى أنه قد جرى اعتقال عاملين بعد رفضهم طلب تسليم هواتفهم المحمولة للتفتيش، وتم نقلهم إلى مقر الميليشيا الرئيسي في بلدة السخنة شرق حمص.

اقرأ أيضاً: خاص|| مصدر يكشف عن تحركات “مشبوهة” من ميليشيات فاطميون وحزب الله العراقي في دير الزور

سيطرة وتضييق على الناس

وأوضحت بأن الميليشيا بدأت فرض سيطرتها الكاملة على منطقة المناجم، إضافة لزيادة التضييق على الأهالي من جهة وتفتيش السيارات من جهة أخرى.

وتأتي عملية تعزيز أماكن ميليشيا لواء فاطميون في ريف حمص الشرقي على أثر عملية الانسحاب الجزئي من ريف دير الزور الشرقي.

وكانت مصادر قد تحدثت لوكالة ستيب الإخبارية عن تحركات مشبوهة تقوم بها الميليشيات الإيرانية في البادية السورية والمنطقة الشرقية.

وكانت قد وصلت تلك الميليشيات أول أمس شحنة دعم عسكري ولوجستي من قبل إيران، حيث استقبلها ميليشيا حزب الله العراقي على الحدود بالقرب من البوكمال.

اقرأ أيضاً: خاص|| شحنة أسلحة ودعم لوجستي تصل الميليشيات الإيرانية شرق سوريا ومصدر يكشف تفاصيلها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى