ترند - Trendسلايد رئيسي

فرح حرائر الأقصى بالرد الفلسطيني على الحملة الشرسة ضد القدس يعم وسائل التواصل (فيديو)

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مساء اليوم الإثنين، مقاطع مصورة لفرحة حرائر الأقصى بالصواريخ التي تم إطلاقها من غزة تجاه الكيان المحتل رداً على الحملة الهمجية الشرسة ضد القدس والمسجد الأقصى التي استمرت لأيام.

فرح حرائر الأقصى

تزامن إعلان المقاومة الفلسطينية بإطلاق الصواريخ تجاه الكيان المحتل مع فرحة عارمة عبرت عنها الأمهات والنساء الفلسطينيات في الساحات وفي باحة المسجد الأقصى، دعماً للرد الفلسطيني على الانتهاكات التي مارسها الاحتلال لأيام ضد حي الشيخ جراح في القدس وضد المصلين في المسجد الأقصى كذلك.

نشر حساب رحال فيديو مصور وعلق عليه بالقول: “ابتهاج حرائر فلسطين في باحات المسجد الأقصى المبارك عقب رد المقــاومة الفلسطينية على جرائم الاحتلال وقصف القدس ومستوطنات الاحتلال”.

كتب صادق الشيخ: “وا معتصماه انطلقت من حرائر القدس
لامست أسماع المعتصم في غزة، أجاب رجال غزة على الفور بالفعل لا بالشجب والاستنكار، الآن الآن، صواريخ غزة سيدة الموقف، الأقصى ينتفض، القدس تنتفض، المسجد الأقصى”.

اقرأ أيضاً: إسرائيل تصعّد.. مستوطنون يقتحمون حي الشيخ جراح ويطلقون مسيرة قرب الأقصى

قال حساب، جاسر البزور: ” بصواريخ القسام حرائر الأقصى يهتفن
نصر الله من نصرهن وخذل من خذلهن، القسام ينتصر لحرائر الأمة، فلسطين قضية الشرفاء، القدس عاصمة فلسطين، الأقصى ينتفض، أنقذو حي الشيخ جراح، غزة العزة”.

وأعاد، محمد تكريتي نشر فيديو مصور من صفحة، هي، وعلق عليه بالقول: “اخرس قولها حرائر فلسطين لكل صهيوني نجس، بما فيهم صهاينة العرب”.

وقال حساب هي: “” الطريق إلى فلسطين ليست بالبعيدة ولا بالقريبة إنها بمسافة الثورة “.

وكتب حساب، أنوار الشمري: “الله يكسّرهم النجسين القذرين جهنم ان شاء الله اللهم احفظ حرائر فلسطين واطفالها وشيوخها واحمي لها شبابها وخليهم لها يارب، واوقف معاهم واحفظهم بحفظك الكريم وانصرهم”.

وقال حساب، علي العدني: ” واإسلامااااه، حرائر الأقصى يستنجدن بأمة الإسلام بعد أن عاث الاحتلال فسادًا واعتدى على كل شيخٍ وامرأة وطفل في باحات الأقصى”.

اقرأ أيضاً: لبحث التصعيد الإسرائيلي في القدس.. جلسة طارئة لمجلس جامعة الدول العربية

صواريخ غزة

وتم إطلاق رشقات الصواريخ من غزة مع انتهاء مهلة كانت قد حددت عند السادسة مساء بالتوقيت المحلي أعلنتها كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” لإسرائيل لسحب قواتها ومستوطنيها من المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح في شرق القدس.

وبحسب شهود عيان أطلقت عشرات الصواريخ من شمال وشرق قطاع غزة في اتجاه إسرائيل، أسقطت منظومة القبة الحديدية الإسرائيلية عدداً منها، وسمعت اصوات صفارات الإنذار في القدس القديمة والمسجد الأقصى.

اقرأ أيضاً: اضطهاد فهجرة ومن ثم علو ورفعة.. إليك قصة الوجود اليهودي في سوريا يهود سوريا

وأعلنت سرايا القدس مسؤوليتها عن استهداف جيب صهيوني شرق غزة بصاروخ موجه كورنيت مؤكدة إصابة الجيب بشكل مباشر.

وبدورها قالت وسائل إعلام إسرائيلية: “لم يعتقد أحد أن الإنذار سيكون في القدس، وكل الخطوات التي نفذتها إسرائيل من إلغاء مسيرة الاعلام ومنع اقتحام الأقصى لم تنجح بمنع الصواريخ من قطاع غزة” مضيفة أن “صافرات الإنذار تدوي في سديروت وعسقلان”.

كما أعلنت عن إصابة إسرائيلي جراء استهداف سيارة بصاروخ كورنيت.

وفي وقت سابق أعلن إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس”، أن “المقاومة الفلسطينية مستعدة ومتحفزة” للرد على ما يجري في الأقصى في شرق القدس.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى