الشأن السوريالفيديوسلايد رئيسي

بالفيديو|| شيخ الجبل يظهر في طرطوس ويتحدى قوات الأفرع الأمنية داخل الساحل السوري ويفضح المستور

خرج الشاب العلوي، غدير زغيبي، يوم أمس الجمعة، بمقطعٍ مصورٍ يشرح ما حدث في مدينة طرطوس الواقعة بالساحل السوري قبل أيام، وما سبب الاشتباكات التي أودت بحياة 3 من عناصره، كما فضح قوات النظام السوري واتهمه بقتل أياً كان دون التأكد من جرائمه.

– من الساحل السوري فضح المستور

قال الملقب بــ “شيخ الجبل”، غدير زغيبي، ومتزعم إحدى المجموعات التشبيحية التي تنشط أيضاً في تجارة المخدرات، في الفيديو المتداول: “إن الحادثة بدأت بعد أن وقع إشكال بين عدد من عناصره ومجموعة أخرى بحي رأس الشغري في طرطوس”.

وأضاف: “أنه نتيجة لذلك توجه عدد من أفراد مجموعته إلى منزل يقطنه أفراد المجموعة المنافسة، وأطلقوا النار عليهم، ما أدى لإصابة عدد ممن كانوا في المنزل”.

وأشار إلى أن من نفذوا الهجوم قصدوا منزله عقب الحادثة، ما دفع الناس للاعتقاد بمسؤوليته عن الهجوم، وعقب ذلك حاصرت قوات من أجهزة الأمن السوري منزلاً في حي الرادار يستخدمه عناصره.

مؤكداً أن أولئك العناصر طلبوا الاستسلام، لكن الأجهزة الأمنية لم تستجب لمطلبهم بل قامت بقتلهم وتصفيتهم، لافتاً إلى أنه يمتلك تسجيلاً عبر تطبيق “واتسآب” يثبت صحة كلامه.

واتهم قوات الأمن السوري، بالقتل العشوائي، وأكد أنهم قاموا باعتقال عشرات الشبان في الساحل السوري بحجة اعتقال “غدير”، قائلاً: “وما زال غدير خارج الاعتقال، شو هالصدفة”.

وبالرجوع لاشتباكات طرطوس، نفى غدير أن يكون في المنزل عناصر لبنانيون كما زعمت قوات النظام السوري، وقال: “إنهم من أبناء الحي، ووالد أحدهم (شهيد) قتل إلى جانب قوات النظام وشقيق الآخر كذلك، أما الثالث فينحدر من حمص”.

كما حاول الدفاع عن عناصره، باعتبار أنهم لا يستحقون ما حدث لهم وأن سجلهم الإجرامي يقتصر على تعاطي المخدرات.

وفي هجوم واضح على قوات النظام السوري، قال زغيبي: “روحوا شوفوا العالم يلي صار معها مليارات بعد الأزمة”، ولم يقتصر على ذلك فقد أقرّ بارتكابه هو شخصياً الكثير من الجرائم تحت أعين النظام السوري رافضاً تسليم نفسه على اعتبار أن من سيحاسبه ارتكبوا جرائم أكثر منه بكثير.

وتساءل قائلاً : “يعني إذا هو أمن ومعه رخصة بيقتل يلي بدو ياه؟”، متهماً قوات النظام بتعمد قتل من كان في المنزل لمجرد الشك بوجوده هناك.

اقرأ أيضاً : قتلى باشتباكات عنيفة في الساحل السوري للقبض على غدير زغيبي ودريد الأسد ينتفض ضد ابن عمه بشار

– اشتباكات طرطوس

ودارت قبل أيام، اشتباكات عنيفة في مدينة طرطوس، بين المخابرات العسكرية وعناصر مطلوبين في حي الرادار، انتهى باستهداف مقرهم وتفجيره.

ومن جانبه، أعلن تلفزيون الخبر الموالي نقلاً عن مصدر أمني، قوله: “إنه بعد وصول معلومات عن وجود تاجر مخدرات لبناني مطلوب بتهمة ارتكابه عدة جرائم قتل بأحد المنازل في حي الرادار، توجهت دورية أمنية إلى الحي”.

وأوضح المصدر أنه “بعد مداهمة البيت تبين عدم وجوده في المنزل، ووجود ثلاثة أشخاص آخرين أقدموا على إطلاق النار على الدورية وبعد عدة محاولات لإقناعهم بتسليم أنفسهم، اندلعت اشتباكات مسلحة ليقوم أحد هؤلاء الثلاثة بتفجير نفسه عبر حزام ناسف، ما أدى لمقتلهم جميعاً”.

والجدير ذكره أن صفحات إعلامية سورية محلية، أفادت يوم الأربعاء الماضي، بأنه قتل شخص على الأقل وأصيب عدد من قوات النظام السوري في اشتباكات دارت في أحد أحياء مدينة طرطوس للقبض على المدعو غدير زغيبي، المطلوب للقوات الحكومية.

بالفيديو|| شيخ الجبل يظهر في طرطوس ويتحدى قوات الأفرع الأمنية داخل الساحل السوري ويفضح المستور
بالفيديو|| شيخ الجبل يظهر في طرطوس ويتحدى قوات الأفرع الأمنية داخل الساحل السوري ويفضح المستور

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| وسيم الأسد وأقاربه يستفزون السوريين على شاطئ البحر بعضلاتهم.. وأهالي جبلة تنتفض بوجه الحكومة السورية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى