المقالاتسلايد رئيسي

13 مدنياً ما بين قتيل وجريح في غارات روسية على سوق بجسر الشغور

شنَّ الطيران الحربي الروسي مساء اليوم عددًا من الغارات على مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي، وأخرى على عدد من المحاور والقرى في ريف اللاذقية الشمالي المجاور لجسر الشغور، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في ريف إدلب الغربي، رستم صلاح، إنَّ الطيران الحربي الروسي استهدف أحد الأسواق داخل مدينة جسر الشغور بريف إدلب الغربي.

قتلى وجرحى نتيجة الغارات

وأشار مراسلنا إلى أنَّ الغارات أدت إلى مقتل خمسة مدنيين، وإصابة ثمانية آخرين بجروح بينهم عدد من الحالات الخطرة، ما يرجح ارتفاع عدد القتلى خلال الساعات القادمة.

ولفت مراسلنا إلى أنَّ فرق الدفاع المدني هرعت إلى مكان الاستهداف وأخلت الضحايا وعملت على إطفاء الحرائق التي اندلعت في عدد من محال الألبسة جراء الغارات، كما نقلت سيارات الدفاع المدني عددًا من الجرحى إلى المشافي التركية نظراً لعدم توافر الامكانيات لعلاجهم داخل مدينة جسر الشغور.

قصف على خطوط التماس

قال مراسلنا إنَّ الطيران الحربي الروسي الذي ينطلق من قاعدة حميميم الروسية في الساحل السوري نفذ أربع غارات على قرية الكبانة ومحيطها في ريف اللاذقية الشمالي، ما نتج عنه دمار في ممتلكات المدنيين.

ونوّه مراسلنا إلى أنَّ التصعيد على محور الكبانة مستمر منذ عدة أيام في محاولة من قوات النظام لاجتياح القرية، لتكون هذه المحاولة هي المحاولة الخمسين منذ عامين وحتى اليوم.

وبالتزامن مع الغارات الجوية على قرية الكبانة استهدفت قوات النظام اليوم محاور الكبانة والزويقات وقرية الكبانة بريف اللاذقية الشمالي بعشرات القذائف المدفعية والصاروخية دون تسجيل إصابات نظراً لخلو هذه القرى من المدنيين الذين غادروها باتجاه المخيمات منذ عدة أعوام.

وصرّح المسؤول العسكري في هيئة تحرير الشام، خطاب الشامي، يوم أمس بأنَّ غرفة العمليات المشتركة لفصائل المعارضة تصدت لأكثر من 12 محاولة اقتحام لعدد من محاور ريف اللاذقية الشمالي من قبل قوات النظام خلال الـ 96 ساعة الأخيرة، وأوقعت في صفوف القوات المقتحمة خسائراً تجاوزت 30 قتيلاً وعشرات الجرحى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق