الشأن السوري

الأمم المتحدة : جرائم حرب تُرتكب داخل معتقلات الأسد

أكد تقرير لجنة الأمم المتحدة المستقلة لتقصي الحقائق في سوريا , اليوم ، أنّ النظام السوري , وتنظيم الدولة و جبهة النصرة , ارتكبوا جرائم حرب , و اتبعوا أسالييب تعذيب لا انسانية في معتقلاتهم , مطالبة محاسبة الجهات التي ارتكبت تلك جرائم .

و جاء التقرير بناءً على لقاء اللجنة مع 621 مدني , أدلوا بشهاداتهم حول تعذيب وقتل معتقلين منذ 10 آذار 2011، وحتّى 30 تشرين الثاني 2015 , موضحاً ان النظام السوري يقوم باخفاء جرائمه التي ترتقي لجرائم حرب , و المتمثلة بالقتل و التعذيب و الاغتصاب في سجون مؤقتة و مارس النظام السوري الاعتقالات التعسفية منذ عام 2011 و اعتقل الكثير من الشبان الذين تزيد اعمارهم عن 15 سنة , من خلال المداهمات على المنازل و المستشفيات , و نقاط التفتيش و عن الحواجز .

وأشار التقرير الأممي إلى أن أكثر من 500 معتقل أفادوا بعد خروجهم من السجون بأنهم تعرضوا للتعذيب , و أكد اكثر من 200 من بين هؤلاء “أنهم شاهدوا حالات قتل داخل تلك المعتقلات” , حتى ان البعض فارقوا الحياة بسبب الأوضاع غير الإنسانية في السجون .

و لفت التقرير أنّ عددا من الفصائل مثل جبهة النصرة وتنظيم الدولة قاموا بـ”تعذيب وقتل “جنود النظام السوري”, مبيناً أن “تنظيم داعش أيضاً قام بعمليات اعتقال تعسفية” , في معتقلات عديدة تابعة له.

و انتهى التقرير بالتأكيد على “ضرورة إدراج محاسبة الجهات التي ارتكبت جرائم حرب في سوريا , كبند أساسي من بنود الحل السياسي للأزمة السورية.

p02c5b3l

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى