الشأن السوري

مئة عائلة من أهالي القريتين يعودون لها هرباً من مأساة الرقبان

أفاد مراسل وكالة ” ستيب الإخبارية ” أن ما يقارب المئة عائلة من أهالي مدينة ” القريتين ” النازحين بمخيم ” الرقبان ” اضطروا ليعودوا إلى بلدتهم نتيجة الأوضاع الصعبة في المخيم .

و قال مراسلنا : نتيجة الأوضاع في مخيم الرقبان ، أُجبر ما يقارب المئة عائلة من مدينة القريتين بالعودة إلى بلدتهم الخاضعة لسيطرة قوات النظام و ميليشياته منذ أول الشهر ، و العودة مستمرة .

و أضاف : يعود الأهالي عن طريق وسيط من إحدى ضباط أبناء القريتين التابع لإحدى الأفرع الأمنية في دمشق ، حيث يتم تسوية أوضاعهم في منطقة ” التيفور ” .

و أشار إلى أن السيارات المحملة بالنازحين القادمين من مخيم ” الرقبان ” تقف على أطراف  مدينة ” القريتين ” عند ” حاجز القاعد ” و عند وصولهم تأتي سيارات تابعة لقوات النظام  و تدخلهم إلى المدينة .

يذكر أن مدينة القريتين كانت تضم نسبة كبيرة من الضباط التابعين لقوات النظام ، و قد انشق عدد منهم و انضم لصفوف المعارضة و بقي القسم الأكبر في صفوف قوات النظام ، حيث يقارب عددهم حالياً مئتي ضابط بين (عقيد و عميد) .

 

1604051201076797Ekaryatein

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى