الشأن السوري

ملخص درعا اليومي 20-7-2018

الوضع العام:

واصل الطيران الحربي الروسي والسوري والطيران المروحي بالتزامن مع القصف المدفعي والصاروخي من قوات النظام استهدافه لمناطق حوض اليرموك التي يسيطر عليها تنظيم الدولة، مخلفاً أكثر من 15 قتيلاً والعديد من الجرحى معظمهم في بلدة الشجرة وبينهم نساء وأطفال  وسط منع التنظيم للمدنيين من الخروج من المنطقة لاستخدامهم كدروع بشريّة.

وتمكّن تنظيم الدولة اليوم من السيطرة على قرى وبلدات (البكار – العبدلي – الجبيلية – المقرز وسدها – المعلقة – المجاعيد – الدرعيات – أبو حجر – عين زبيدة – سد الجبيلية – المشيدة) غرب درعا بعد انسحاب هيئة تحرير الشام وبعض فصائل المعارضة منها ضمن اتفاقيات مسبقة مع التنظيم، فيما تستمر الاشتباكات بين التنظيم وقوات النظام على عدة جبهات غرب درعا وقال التنظيم إنه  تمكن من قتل أكثر من 25 عنصراً للنظام وميليشياته خلال الـ 24 ساعة الأخيرة معظمهم على جبهتي جلّين وتل عشترة.

في حين حاولت قوات النظام وميليشياتها التقدّم من محور جديد بعد سيطرتهم بالأمس على تل الجابية وعدّة نقاط بريف القنيطرة، كسياسة لحصار حوض اليرموك، وخاصة بعد دخوله إلى الحوض من جهة الشرق (مساكن جلين والشيخ سعد ونوى).

وقالت المصادر إن هيئة تحرير الشام تحالفت مع تنظيم الدولة في منطقة حوض اليرموك عبر تسهيل الهيئة للتنظيم السيطرة بشكل متسارع دون قتال على تلك القرى التي انسحبت منها فصائل المعارضة، حيث انسحبت الفصائل بعد سقوط بلدة حيط بيد التنظيم، في 12 تموز، إلى مدينة نوى وقريتي البريقة والقنيطرة المهدمة.

 

20536045 421063801623282 1649847423 o

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى