الشأن السوري

عبوة ناسفة تستهدف ضابطا للأمن السياسي في قدسيا وسرايا قاسيون تتبنى العملية

انفجرت عبوة لاصقة ناسفة اليوم بسيارة أحد ضباط مخابرات النظام في مدينة قدسيا في ريف دمشق الغربي، ما نتج عنه أضرار بشرية ومادية.

الانفجار في منطقة الجمعيات

قال أحد المصادر المحلية لوكالة “ستيب الإخبارية” إنَّ الانفجار وقع في تمام الساعة 11:00 من صباح اليوم عند منطقة نزلة الأحداث الرئيسية في جمعيات قدسيا.

وأضاف المصدر أنَّ الانفجار استهدف سيارة “أبو المجد”، وهو ضابط في فرع الأمن السياسي التابع للنظام، والمسؤول عن التجنيد في المنطقة.

وأشار المصدر إلى أنَّ الانفجار أدى إلى مقتل أبو المجد وإصابة مرافقه بجروح، إضافة إلى عطب السيارة وتكسير زجاج بعض السيارات ونوافذ المنازل القريبة.

سرايا قاسيون تتبنى

أعلنت السرية الأمنية في فصيل يدعى “سرايا قاسيون” عن مسؤوليتها عن العملية في بيان تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، ولفت البيان إلى أنَّ السرية قامت بزراعة العبوة الناسفة في سيارة الضابط صباح اليوم.

كما تبنى الفصيل عملية أخرى أدت لمقتل عنصرين من الحرس الجمهوري التابع لقوات النظام في مدينة عين ترما بالغوطة الشرقية في الرابع من الشهر الحالي.

والجدير بالذكر أنَّ قوات النظام سيطرت على مدينتي قدسيا والهامة المتجاورتين في الثالث عشر من شهر أكتوبر/تشرين الأول من عام 2016، عقب معارك مع فصائل المعارضة انتهت بتهجير المقاتلين الرافضين للمصالحة إلى الشمال السوري، وتدمير عدد من الأحياء في المنطقة وخاصة في مدينة الهامة.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق