سلايد رئيسيميداني

عمل “إرهابي” يستهدف خط الغاز شرقي سوريا تمهيدًا لأزمة وقود جديدة

خرج خط نقل الغاز الواصل بين حقل الشاعر و معمل إيبلا للغاز، عن الخدمة، نتيجة عمل “ارهابي” استهدفه صباح اليوم الأحد، وفق ما ذكرت وسائل إعلام موالية للنظام السوري.

وقالت وكالة “سانا” الرسمية للأنباء، إنَّ “خط نقل الغاز بين حقل الشاعر ومعمل إيبلا لمعالجة الغاز، خرج عن الخدمة، إثر تعرضه لـ هجوم إرهابي”، دون تحديد أي تفاصيل أخرى.

وينقل خط الغاز المستهدف 2.5 مليون متر مكعب، يوميًا، إلى معمل إيبلا الذي بدوره يقوم بالتوزيع لمحطات توليد الكهرباء.

فيما تحدثت مصادر مقرّبة من النظام السوري، أنَّ افتعال هذا العمل يأتي على خلفية “أزمة الوقود القادمة في الأيام المقبلة، من مادة الغاز والمازوت والبنزين”، لذلك عمد النظام على افتعال الحادثة للترويج على أنَّ الأزمة التي ستشهدها مناطق سيطرته مجددًا بسبب الهجوم الإرهابي.

وبدوره، تحدث “حمزة العنزي” مراسل وكالة ستيب الإخبارية مع عدد من الأهالي في المنطقة وأكّدوا أنَّ خطوط الكهرباء مقطوعة منذ الصباح على مناطق حمص وبعض مناطق ريف دمشق.

فيما نفت مصادر أخرى قريبة من منطقة الحادثة، سماع أي أصوات انفجارات.

يُذكر أنَّ النظام تحدث في شهر يونيو / حزيران الماضي، عن تسريب بخطوط أنبوب نفط بانياس، وقالت وسائل إعلام النظام حينها إنه ناتج عن عمل “تخريبي إرهابي”، وأعقب ذلك أزمة حادّة في تأمين الوقود بمناطق سيطرة النظام.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق