الشأن السوري

تسجيل ثلاث حالات اغتصاب بحق أطفال ورضّع خلال 24 ساعة في حلب!!

عثرت السلطات المحليّة التابعة للنظام السوري، أمس الأربعاء، على طفلة رضيعة متوفية ومرمية داخل ساقية ماء، بمنطقة السفيرة بمدينة حلب، إثر تعرّضها لاعتداء جنسي عنيف أسفر عن مقتلها.

وتداولت صحف موالية للنظام السوري، خبر العثور ع جثة الطفلة (ي.ن) والبالغة من العمر سنة وسبعة أشهر، وهي بحالة صحية حرجة للغاية، حيث تمَّ نقلها من قبل الإسعاف إلى أحد مشافي المنطقة.

وقالت الطبابة الشرعية في حلب، إنَّ الطفلة فارقت الحياة في اليوم الثاني من دخولها إلى المشفى، وتبيّن أنَّ سبب الوفاة هو “الاعتداء الجنسي”.

ورجّحت المصادر أن يكون المعتدي شاب مراهق، حيث كان جسد الطفلة خالي من التمزقات ولكن كان واضحًا عليه أثار جروح في منطقة الشرج ناتجة عن أداة حادة (عود أو شيئ مشابه).

وفي السياق ذاته، تعرّضت طفلة تبلغ من العمر ثلاث سنوات، يوم أمس، للاغتصاب من قبل شابيين في مدينة منبج في ريف حلب الشرقي.

وأشارت صفحات محليّة إلى أنه تمَّ إلقاء القبض على الفاعلين، حيث يبلغ الأول من العمر 20عامًا والآخر 23عامًا، وحاول الفاعلان قتل الطفلة عبر خنقها بقطعة قماش؛ عقب الاعتداء الجنسي عليها، لتدخل الطفلة بحالة نفسية وصحية صعبة للغاية.

يذكر أنَّ مدينة حلب تشهد يوميًّا مايقارب حالتين من الاعتداء الجنسي تصلان للمشافي غالبًا لأطفال من الجنسين دون سن 12 عامًا.

1992019 7

اقرأ بعد ذلك :


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق