الشأن السوريسلايد رئيسي

التحالف الدولي و “قسد” يطلقان حملة لمنع تهريب النفط للنظام

قامت قوة مشتركة من التحالف الدولي وميليشيا “قسد” مكوّنة من عشرات العربات المصفحة يرافقها طيران مروحي، الليلة الماضية بشنّ مداهمة استهدفت المعابر المائية الواصلة بين بلدتي “الشحيل و بلدة بقرص”.

وقال مراسل وكالة ستيب نيوز، عبد الرحمن الأحمد: إنّ المداهمة تمّت على الضفة الأخرى من نهر الفرات، الواقعة تحت سيطرة النظام.

وأضاف المراسل أنّ تبادل لإطلاق النار دار بين مهربين من أبناء المنطقة والقوى العسكرية، وانتهت الحملة بهروب المهربين وقيام القوة بإتلاف العبارت المائية التي يتم من خلالها تهريب النفط.

وأكّد أنّ القوى المشتركة استطاعت مصادرة عدّة صهاريج معبئة بالنفط كانت معدة لتفريغ حمولتها ليتم نقله إلى مناطق النظام.

وكان التحالف الدولي وقسد قدّ أطلقا حملة عسكرية كبيرة بهدف إغلاق معابر التهريب من جهة الشحيل، وبدأت الحملة بتغطية جوية لدوريات عسكرية تابعة “لقسد” تحاول فك محركات العبارات النهرية التي تقوم بنقل المحروقات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق