الشأن السوري

ضمن انهيارها المتسارع.. الليرة السورية تتخطى حاجز الـ900 أمام الدولار في دمشق!

سجل سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الليرة السورية بالسوق السوداء، مساء اليوم الأحد، رقمًا قياسيًا تاريخيًا جديدًا، فيما تواصل الليرة انهيارها وتبدل سعر صرفها ما بين الساعة والأخرى.

وسجل الدولار خلال الساعة الماضية في دمشق 900 ليرة كسعر شراء، و905 ليرة سورية مبيع، و890 شراء و895 مبيع في كل من حلب واللاذقية وطرطوس، بينما استقر السعر في إدلب على 870 للشراء، و873 للمبيع.

وعلى الرغم من التدهور والانهيار في سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار، إلا أنَّ المصرف المركزي السوري ما زال ملتزمًا بسعر الصرف الرسمي الثابت، وبالصمت عن التدهور أو إبداء التوصيات والحلول حوله.

وأشار المركزي في تقريره الأسبوعي الذي أصدره، اليوم الأحد، إلى أنَّ سعر صرف الليرة حافظ على استقراره خلال التداولات الأسبوعية عند 438 ليرة.

وأفاد المركزي بأنَّ الليرة تراجعت أمام اليورو بمعدل 0.31 بالمئة، حيث كانت وفق سعر المصرف 482.57 ليرة نهاية الأسبوع الفائت، لتسجل 484.08 بداية الأسبوع الحالي.

والجدير بالذكر أنَّ منصة “الأسهم السورية” أعلنت، صباح اليوم، إيقافها نشر سعر الصرف عقب الانهيار المتعاقب لسعر الصرف ووصوله لأرقام خيالية نتيجة المضاربات والإشاعات.

ويلقي انهيار الليرة بظلاله على السوريين، حيث يؤثر سعر الصرف على أسعار المواد الغذائية والتموينية، مما يجعله فرصة للتجار لرفع الأسعار واحتكارها بهدف تحقيق أرباح أعلى على حساب المواطن.

لاتهامها بالتلاعب، “الأسهم السورية” تعلن توقفها عن العمل

خبير اقتصادي يكشف حقائق وأرقام حول أسباب انهيار الليرة السورية

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق