الشأن السوري

ترامب: النفط السوري بات بأيدينا وسنفعل به ما نشاء

صرح الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، بعد لقاءٍ جمعه مع الأمين العام للناتو، ينس ستولتنبيرغ، في لندن، في أعمال افتتاح قمة حلف شمال الأطلسي في العاصمة البريطانية، أن الولايات المتحدة أحكمت قبضتها على النفط في سوريا ووضعته تحت سيطرتها.

وقال ترامب بالإجتماع: “لقد حاول داعش حفظ سيطرته على النفط، أما الآن فأصبحنا نحن الذين نسيطر عليه بشكل كامل، وأقول بكل صراحة إننا نتمتع في هذا الشأن بدعم عدد كبير من الناس المختلفين، وفي حقيقة الأمر، لم يبق في هذه الأراضي (السورية) من عسكريينا سوى من يحمون النفط، والنفط في أيدينا ويمكننا أن نفعل به ما نشاء”.

فيما أشار المبعوث الأمريكي الخاص حول سوريا، جيمس جيفري، في أواخر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، إلى أن “النفط، وفقا للدستور السوري، يعد ملكا للشعب السوري”، مضيفاً أن الوجود العسكري للولايات المتحدة في سوريا أمراً مشروعا، مبرراً هذا أن واشنطن تريد حماية حقول النفط في الشمال الشرقي لسوريا من الوقوع في أيدي تنظيم الدولة “داعش”.

والجدير ذكره أن وزير الدفاع الأمريكي “مارك إسبر”، كان قد صرح في وقت سابق أن بلاده ستستخدم “القوة الساحقة” ضد أي قوات تتعرض لحقول النفط شمالي شرقي سوريا.

 

بوغدانوف: التواجد الأمريكي حول حقول النفط غير مرحب به

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق