الشأن السوري

احتجاجاً على خرق السيادة العراقية.. بغداد تقرر استدعاء السفير الإيراني

أصدرت وزارة الخارجية العراقية، اليوم الأربعاء، بياناً أعلنت فيه أنها ستقوم باستدعاء السفير الإيراني؛ وذلك احتجاجاً على القصف الإيراني منتصف ليلة الأربعاء.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، أحمد الصحاف، في بيان إنَّ: “الأراضي والقواعد العراقية تعرضت منتصف ليلة الأربعاء، لضربات بالصواريخ الإيرانية استهدفت معسكرات تضم قوات عراقية وغير عراقية”.

وأضاف البيان أن وزارة الخارجيّة “ترفض تلك الاعتداءات، وتعدّها خرقاً للسيادة العراقية”، لافتاً إلى أنها دعت جميع الأطراف المعنية إلى “التحلي بضبط النفس، والعمل على تخفيض التوتر بالمنطقة، وعدم جعل العراق ساحةَ حربٍ لتصفية حساباتهم، وأن تعمل على حلحلة الأزمات التي تعاني منها المنطقة”.

وأوضح البيان أن “العراق بلد مُستقل، وأنَّ أمنه الداخلي يحظى بالأولوية والاهتمام البالغين”، قائلاً: “لن نسمح بأن يكون ساحة صراعات، أو ممراً لتنفيذ اعتداءات، أو مقراً لاستخدام أراضيه للإضرار بدول الجوار”.

كما أكد الصحاف من خلال البيان، على أن “وزارة الخارجيّة ستقوم باستدعاء سفير الجمهوريّة الإسلاميّة الإيرانيّة لإبلاغه بما تقدم”.
 
وكان رئيس الجمهورية العراقي برهم صالح، قد عبر من خلال بيان عن استنكاره للقصف الصاروخي الإيراني الذي طال مواقع عسكرية في بلاده تضم جنوداً أميركيين.
 
وقال إنَّ: “رئاسة الجمهورية تجدد رفضها الخرق المتكرر للسيادة الوطنية وتحويل العراق إلى ساحة حرب”.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، أن “إيران أطلقت فجر الأربعاء، أكثر من 12 صاروخ على قاعدتين عسكريتين تستخدمهما القوات الأمريكية غربي العراق.

وأشارت إلى أنها بصدد تقييم الأضرار وسبل “الرّد” على هذه الضربة التي قالت طهران إنها “شنتها انتقاماً على اغتيال الجنرال قاسم سليماني بغارة أمريكية في بغداد الأسبوع الماضي”.

اقرأ أيضًا: عاجل||ترامب يلقي كلمته الأولى عقب الهجوم الصاروخي الإيراني.. وهذا ما جاء فيها!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق