الشأن السوري

خاص|| الأهالي يتسلمون دفعة جديدة من قتلى المعارضة السورية الموالية لتركيا بعد مقتلهم في ليبيا!

وصلت جثامين ثمانية قتلى من عناصر فصائل المعارضة الموالية لتركيا “الجيش الوطني”، بعد منتصف الليل، من ليبيا إلى معبر باب السلامة الواقع شمالي مدينة اعزاز بريف حلب الشرقي.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، محمد عرابي، إنَّ الجثامين تسلمت بشكل مباشر لذويها، وتم دفن الأغلبية في اعزاز ومارع وريف جرابلس وأخترين “مناطق درع الفرات بريف حلب الشرقي والشمالي الشرقي”.

ولفت مراسلنا إلى تمكنه من الوصول لاسم قتيل جديد من قتلى عناصر “الجيش الوطني” في ليبيا، وهو المقاتل، خالد المصري، المنحدر من مدينة حمص، والذي كان ضمن صفوف فرقة السلطان مراد التابعة للفيلق الثاني بـ”الجيش الوطني”.

اقرأ أيضًا: خاص|| مصدر عسكري يكشف لـ”ستيب” خسائر فصائل المعارضة السورية الموالية لتركيا بليبيا خلال الـ48 ساعة!

فيما كانت وكالة “ستيب الإخبارية” كشفت في وقت سابق عن أسماء كل من: بشار الحسين، من بلدة حيش بريف إدلب الجنوبي، وسعيد شاليش من قرية الموزرة بجبل الزاوية، وأحمد الهميد من مدينة حماة، ويتبعون جميعًا لفصيل صقور الشمال بالفيلق الثاني، وهم من دفعة القتلى ذاتها التي تم تسليمها لذويها بعد منتصف الليل.

والجدير بالذكر أنًّ عدد مقاتلي فصائل المعارضة السورية الموالية لتركيا في الأراضي الليبية بلغ حتى الآن نحو 1050 مقاتل، كانت تركيا بدأت بإرسالهم إلى هناك للقتال إلى جانب قوات حكومة الوفاق الليبية المدعومة تركيًا، في عقود مشابهة لعقود المرتزقة، ابتداءًا من العشر أيام الأخيرة من العام الفائت، ولقي حتى الآن نحو 15 مقاتلًا منهم مصرعهم، فيما أصيب العشرات.

اقرأ أيضًا: قتلى فصائل المعارضة المدعومة تركياً بمعارك ليبيا تصل الأراضي السورية

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق