سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

بالفيديو|| قصف جنوني على ريف إدلب والنظام السوري يسيطر على “كفرومة” ويصل إلى تخوم النقطة التركية بـ”معرحطاط”

 

 

سيطرت قوات النظام السوري صباح اليوم الثلاثاء، على بلدة كفرومة غرب مدينة معرة النعمان، والتي كانت طريق الإمداد الوحيد للمدينة بعد محاصرتها من ثلاثة محاور، وانسحاب قوات المعارضة السورية و”هيئة تحرير الشام” منها.

وقال مراسل وكالة ستيب الإخبارية في إدلب حسن المحمد، إنّ الطائرات الروسية استهدفت بلدة سرجة بجبل الزاوية منتصف الليلة الماضية بالصواريخ الفراغية، أدى ذلك إلى مقتل 5 مدنيين بينهم متطوع بالدفاع المدني وجرح آخرين، فيما لاتزال فرق الدفاع المدني تبحث عن عالقين تحت أنقاض منازلهم.

كما استهدف الطيران الروسي بعشرات الغارات الجوية وبالصواريخ الفراغية وسط مدينة سراقب شرق إدلب، ما أدى إلى دمار هائل بالمباني السكنية، فيما خلت المدينة من أي تواجد بشري من شدّة القصف.

وأضاف مراسلنا أنّ غارات جوية مماثلة طالت بلدات (ترملا وحاس وكفرنبل) في ريف إدلب الجنوبي، تزامن ذاك مع قصف مدفعي عنيف من قوات النظام السوري المتمركزة في الحامدية وتلمنس بالقرب من مدينة معرة النعمان.

وأكد أنّ نقطة المراقبة التركية في بلدة معرّحطاط باتت محاصرة من ثلاثة محاور، ووصلت قوات النظام السوري إلى مشارفها.

بينما دخل مساء أمس، رتل تركي مؤلف من عربات مصفحة ومدافع وسيارات دفع رباعي من معبر كفرلوسين باتجاه مدينة سراقب، ليتمركز في صوامع مدينة سراقب بالقرب من طريق “m4” الذي استطلعته دورية تركية في وقت سابق.

شاهد أيضاً : آلاف المدنيين إلى المجهول في رحلة نزوح لم تشهدها محافظة إدلب من قبل

يشار إلى أنّ قوات النظام السوري باتت على مشارف مدينة معرة النعمان، أكبر المدن الاستراتيجية الواقعة على الطريق الدولي “M5″، حيث حصارتها من ثلاثة جهات، في محاولة لدخولها بدون قتال.

شاهد أيضاً : الموت من أمامكم والضامن من ورائكم .. إدلب تضيق بأهلها وأردوغان يقدمها على طبق من ذهب لبوتين!

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق