الشأن السوريسلايد رئيسي

بالصور|| مظاهرة بمدينة بزاعة بريف حلب تضامنًا مع أرياف إدلب وحلب ورفضًا للحملة العسكرية

خرج ناشطو “الحراك الثوري” بمدينة بزاعة بريف حلب الشمالي الشرقي الخاضع لسيطرة فصائل المعارضة السورية المدعومة تركيًا، اليوم الجمعة، بمظاهرة حاشدة تنديدًا بالأوضاع الحالية بالشمال السوري، والحملة العسكرية على مناطق ريفي إدلب وحلب.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورًا من المظاهرة التي ضمّت شبانًا من أهالي المدينة إلى جانب المهجرين من حمص والغوطة الشرقية ودير الزور والرقة وغيرها من المناطق السورية.

ورفع المتظاهرون شعارات التضامن مع سراقب وإدلب، والتنديد بالمجازر التي ترتكبها قوات النظام السوري والطائرات الحربية الروسية بحق أهالي المنطقة وسط صمت المجتمع الدولي.

اقرأ أيضًا: شاهد مظاهرة في مدينة إدلب نددت بالقصف الروسي المستمر وطالبت بوقف المجازر وأكدت على استمرار الثورة ومطالبها

وهتف المتظاهرون بشعارات مناوئة للنظام الإيراني الذي اعتلى كرسي الحكم في البلاد بعد الثورة التي نجحت في الحادي عشر من فبراير عام 1979 بتولي” آية الله الخميني” للحكم، تزامنًا مع مرور الذكرى الحادية والأربعون لهذا الحدث، ورفضًا لنتائجه الواضحة على الشعب السوري، خاصًة في السنوات العشرة الأخيرة.

وتشهد مناطق ريف حلب و إدلب حملة عسكرية برية وجوية لقوات النظام السوري وروسيا منذ مطلع العام الحالي، والتي نتج عنها مقتل المئات وتشريد مئات الآلاف من المدنيين، والسيطرة على عدد من المدن وعشرات القرى والبلدات.

 

 

اقرأ أيضًا: شاهد بالفيديو|| شبيح داخل سراقب يشتم موتى إحدى المقابر ويتوعّدهم بالانتقام

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق