الشأن السوريسلايد رئيسي

بإسناد من المدفعية التركية.. المعارضة تطلق عملًا عسكريًا شرقي إدلب وتصل مشارف سراقب

بدأت فصائل المعارضة السورية بدعم وإسناد من المدفعية التركية، اليوم الأربعاء، عملًا عسكريًا جديدًا على محاور ريف إدلب الشرقي المحيطة بمدينة سراقب.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في إدلب وريفها، عمر العمر، إنَّ العمل بدأ بتمهيد ناري مكثف من المدفعية التركية أتبعه تقدم لقوات المعارضة على محاور قرى الصالحية ومجارز بريف سراقب.

وأكمل مراسلنا أنَّ فصائل المعارضة تمكنت من اغتنام دبابة وعربة ناقلة جنود “بي إم بي” خلال المعارك على محور الصالحية، بالإضافة لقتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام السوري.

وأكد مراسلنا بأنَّ المعارك أدت لسيطرة فصائل المعارضة على قريتي الصالحية ومجارز، فيما بدأت القواعد التركية المتواجدة بالريف الشرقي بالتمهيد على مواقع قوات النظام السوري في مدينة سراقب وبلدة آفس، لتفرض فصائل المعارضة سيطرتها على كامل بلدة آفس، وتغتنم دبابة داخلها، في إطار استكمال التوجه نحو سراقب.

اقرأ أيضاً : شخصيات من الحكومة المؤقتة على جبهات إدلب ،، برأيك هل ستغير هذه الزيارة من الواقع العسكري على الأرض؟

ونوّه مراسلنا إلى أنَّ القوات التركية استهدفت بصاروخ أرض-جو محمول على الكتف طائرة حربية من طراز “سوخوي 22” للنظام السوري في أجواء ريف إدلب الشرقي ، دون التمكن من تحقيق إصابة للطائرة، مما دفعها لمغادرة المنطقة.

اقرأ أيضاً : بالخريطة|| النظام السوري يتقدّم بسرعة هائلة بريفي إدلب وحماة.. والمعارضة على مشارف الحصار

ويأتي العمل العسكري لفصائل المعارضة عقب ساعات من تقدم سريع لقوات النظام السوري في محاور ريف إدلب الجنوبي، حيث تمكنت هذه القوات من السيطرة على بلدات ترملا وحسانة وكرسعا والفقيع جنوبي إدلب، واللويبدة والصهرية بريف حماة الغربي، عقب سيطرتها يوم أمس على مدينة كفرنبل وبلدات حزارين والدار الكبيرة.

دراسات طبية تكشف عن وجبات غذائية تضر بخصوبة الرجال

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق