سلايد رئيسيالشأن السوري

النظام السوري يحدد موعد رفع الحظر عن التنقل بين المحافظات.. وحمص تكشف أعداد المحجورين

قررت حكومة النظام السوري، فرض حظر تجول بين المحافظات السورية، اعتبارًا من السادسة من مساء الثلاثاء القادم، وحتى تاريخ 16 من نيسان المقبل، كإجراء لحصر أي انتشار لفيروس كورونا المستجد.

وقالت صفحة “رئاسة مجلس الوزراء في سوريا” على الفيسبوك، اليوم الأحد، إنه “في ظل المتابعة اللحظية لانتشار فيروس كورونا إقليميًا ودوليًا، أجرى مجلس الوزراء تقييمًا للإجراءات الحكومية المتخذة للتصدي لوباء كورونا… قرر المجلس حظر التجول بين المحافظات”.

ويوم الجمعة الماضية، أعلنت حكومة النظام السوري فرض حظرًا كاملًا للتنقل بين المحافظات اعتبارًا من اليوم الأحد، وحتى “إشعار آخر”، دون تحديد موعد رفع الحظر، لكن اليوم على ما يبدو قرر برلمان النظام السوري بفرض الحظر اعتبارًا من الثلاثاء، وهو ما يبدو تخبط للنظام السوري في مواجهة تفشي الوباء بظل انهيار النظام الصحي بالبلاد نتيجة الحرب التي شنها النظام وحلفاؤه على الشعب السوري منذ أكثر من تسع أعوام.

وكانت حكومة النظام السوري، أعلنت عن تسجيل خامس إصابة بفيروس كورونا في سوريا، لشخص وصل من الخارج منذ أيام، وتم حجره مباشرة، دون الكشف عن حالات إصابة جديدة.

وفي السياق، كشف مدير صحة حمص، الدكتور حسان الجندي، الأحد، وجود 67 شخص يخضعون للحجر الصحي في المشفى المتنقل بالمدينة الجامعية، وهم أشخاص قدموا من خارج البلاد بطرق شرعية وغير شرعية، وتم إرسال مسحاتهم إلى دمشق.

وأوضح أنه في حال تأكيد أي إصابة، فإنه سيتم نقلها إلى مركز العزل في مشفى الوليد بحي الوعر، لتبدأ المعالجة بعيدًا عن التجمعات السكنية.

اقرأ أيضًا: وفاة شاب من درعا جرّاء إصابته بـ”الكورونا” والفيلق الخامس يفضّ العزاء ويحاصر البلدة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق