الشأن السوريالفيديوسلايد رئيسي

بالفيديو|| مشاهد مخيفة للصواعق التي ضربت العاصمة دمشق.. وتحذيرات من زلزال مدمّر

شهدت العاصمة السورية دمشق، ليلة الخميس – الجمعة، طقس مضطرب ترافق مع هطولات مطرية ونزول لحبات البرد، إضافة إلى صواعق شديدة ضربت المرتفعات الجبلية.

ومن المقرر أن يستمر المنخفض الجوّي حتى يوم غد السبت، إلى جانب تأثير الأمطار بشكل أكبر فوق المناطق الجنوبية والداخلية.

ووصف أهالي دمشق العاصفة المطرية التي ضربت أمس الخميس، بالأشد على الإطلاق، حيث كانت أصوات الرعد قوية جدًا، وتزامنت مع صواعق ضربت عدة مناطق جبلية.

دمشق الآن الليل اصبح نهار ⚡⚡⛈⛈عدسة يوسف بدوي

Gepostet von ‎صحيفة تشرين‎ am Donnerstag, 16. April 2020

بدورها، توقعت مديرية الأرصاد الجوية، أنَّ اليوم الجمعة سيشهد انخفاضًا ملموسًا في درجات الحرارة مع بقاء فرصة لهطول زخات من المطر، مصحوبة بالرعد وحبات البرد.

اقرأ أيضاً : “تسونامي” في الأفق يهدد سوريا ولبنان.. حقيقة أم مجرد أوهام

وإلى جانب المنخفض ستصبح درجة الحرارة ما بين 22 و 24 درجة بشكل عام، وقد يرافقها عواصف رعدية.

يأتي ذلك في الوقت الذي تصاعدت خلاله التحذيرات من وقوع زلزال مدمّر، يمتد على صدع خامد لبركان، بين سوريا والأردن ولبنان وصولاً لجنوب تركيا.

هذا وشهدت سوريا ولبنان، خلال الـ 24 ساعة الماضية، قرابة 9 هزات أرضية متتالية، الأمر الذي أثار المخاوف والتساؤلات بين قاطني تلك المناطق، عما تنذر به تلك الهزات المتلاحقة.

يُذكر أنّه منذ الثالث من الشهر الجاري شهدت المنطقة زلزالاً بلغت شدته 4.8، على مسافة 41 كم عن مدينة اللاذقية، وشعر به معظم سكان سوريا، لتعاود الهزات ظهورها في المنطقة، منذ صباح يوم الثلاثاء لمساء يوم الأربعاء مثيرة الرعب والمخاوف لدى الأهالي.

اقرأ أيضاً : رعد وحبات برد.. أجواء ماطرة حتى مساء الجمعة في سوريا والحرارة تعاود ارتفاعها بهذا الوقت

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى