منوع

للتخلص من المعارضة.. مؤسس فيسبوك يعيد تشكيل مجلس الإدارة

أعاد مارك زوكربرغ، مؤسس موقع “فيسبوك” تشكيل مجلس إدارة موقعه، ليحقق المزيد من السيطرة على صنع القرار لنفسه داخل الموقع، وفق ما أفادت صحيفة “وول ستريت جورنال”.

وقالت الصحيفة، إن مؤسس موقع فيسبوك، مارك زوكربرغ، شن حملة للتخلص من المعارضة بهدف استلام دور قيادي أكثر وضوحًا في الشركة التي أسسها قبل 16 عامًا.

وبلغت هذه الحملة ذروتها بانسحاب مديرين من المجلس مؤخرًا، وتعيين صديق قديم لمارك زوكربرغ في مجلس الإدارة.

وتأتي هذه التغييرات في إطار سعي الشركة إلى تحسين سمعتها وصورتها بعد ثلاث سنوات من الفضائح بشأن استهتار واضح في التعامل مع بيانات المستخدمين.

وكان زوكربرغ أدلى بشهادته أمام الكونغرس الأمريكي في عام 2018 وعام 2019 للدفاع عن ممارسات الشركة في استخدام بيانات ملايين المستخدمين دون إذن منهم لصالح شركة “كامبريدج أناليتكا”.

وخلال العامين الماضيين، أفادت عدة تقارير أن أكثر من مسؤول في مجلس إدارة شركة فيسبوك قد غادروا بسبب خلافات مع مارك زوكربرغ، مثل كينيث شينولت وجيفري زينتس، بشأن إدارة الشركة وسياستها وطريقة تعاملها مع المعلومات المضللة على المنصة.

 

اقرأ أيضًا: احذر الحظر.. قرارات جديدة من إدارة “فيسبوك” بخصوص كورونا تعرف عليها

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق