الشأن السوريسلايد رئيسي

خاص|| بينهم ضباط.. دفعة بعشرات القتلى والجرحى من مرتزقة المعارضة السورية الموالية لتركيا تعود من ليبيا

وصلت دفعة جديدة من جثث قتلى مرتزقة المعارضة السورية الموالية لتركيا (الجيش الوطني) في ليبيا

اليوم السبت، إلى الأراضي السورية عبر معبر حور كلس بريف مدينة إعزاز.

وقال مراسل وكالة “ستيب الإخبارية” في المنطقة، عمر المحمد، إنَّ دفعة جديدة من

جثث مرتزقة فصائل المعارضة ممن كانوا يقاتلون في ليبيا، وصلت إلى الأراضي السورية.

قتلى وجرحى من مرتزقة المعارضة السورية
قتلى وجرحى من مرتزقة المعارضة السورية

بين القتلى ضباط بـ فصائل المعارضة السورية

وأوضح مراسلنا في المنطقة، أن الدفعة تضم جثث 14 عنصراً، بينهم جثة القيادي في

لواء صقور الشمال المدعو “محمود الخلف” وهو من أبناء جبل شحشبو بريف إدلب الجنوبي.

وأشار مراسلنا إلى أن الدفعة ضمت أيضاً 20 جريحاً، موزعين بين فصائل صقور الشمال والعمشات والسلطان مراد.

فرقة السلطان مراد

وعلى صعيدٍ متصل، أعلن الجيش الوطني الليبي (قوات حفتر)، صباح اليوم السبت، مقتل قائد فرقة السلطان مراد، جنوب العاصمة طرابلس.

وأضاف الجيش أن “قائد فرقة السلطان مرتزق سوري يُدعى مراد العزيزي وقتل في محور المطار”.

إرسال دفعة جديدة إلى ليبيا

ومن جهةٍ أخرى، أكّد مراسلنا أن فصائل المعارضة المدعومة تركياً، تقوم بتجهيز دفعة جديدة

من العناصر للذهاب إلى ليبيا، وتضم حوالي 250 عنصراً من جيش النخبة وفرقة السلطان مراد.

اشتباكات في ليبيا

وتشهد العاصمة الليبية طرابلس، بشكل يومي اشتباكات بين فصائل حكومة الوفاق المدعومة من تركيا

وبين الجيش الليبي (قوات حفتر)، وسط استمرار فصائل المعارضة السورية المدعومة تركياً

بإرسال دفعات من عناصرها للقتال في ليبيا إلى جانب حكومة الوفاق بدعمٍ تركي.

اقرأ أيضًا: رحلة الألف ميل بدأت في ليبيا.. والمغرب العربي في خطر مع بدء المشروع العثماني شمال إفريقيا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق