سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

بالفيديو|| متطرفون دنماركيون يقومون بــ حرق القرآن الكريم وسط حماية شرطة المنطقة

اشترك الان

تناقلت وسائل إعلام عالمية، خلال الساعات القليلة الماضية، مقطعاً مصوراً يظهر زعيم الحزب اليميني المتطرف الدنماركي، سترام كورس راسموس بالودان ومجموعة من أنصاره يقدمون على حرق القرآن الكريم.

وذلك ضمّن احتجاج مناهض للهجرة في منطقة يقطنها مهاجرون في فريدريكا.

– حرق القرآن الكريم

أظهر الفيديو الزعيم الدنماركي المتطرف، وهو يسكب البنزين على نسخة من القرآن ثم إحراقه، وسط تصفيق من جانب أنصاره.

كما أقدم أنصاره على تقاذفي نسخٍ من القرآن فيما بينهم وسط ضحكات بصوت مرتفع.

وشوهد في الفيديو أيضاً، لحظة اعتقال الشرطة لرجل من ذوي البشرة السمراء وامرأة أخرى، فيما يبدو لاعتراضهم ومحاولتهم إيقاف حرق القرآن الكريم من جانب الزعيم الدنماركي المتطرف.

متطرفون دنماركيون يقومون بــ حرق القرآن الكريم
متطرفون دنماركيون يقومون بــ حرق القرآن الكريم

– لمحة عن هذا الحزب المتطرف

هو حزب سياسي دنماركي يميني متطرف أسسه في عام 2017 المحامي الدنماركي راسموس بالودان.

وكان قد تصدر هذا الحزب عناوين الصحف عندما أحرق ممثلون من بينهم بالودان القرآن الكريم في مظاهرة غير مصرح بها في عاصمة السويد الشهر الماضي.

حاول بالودان أستفزاز المسلمين من خلال حرقه للقرآن في منطقة يسيطر عليها المهاجرون المسلمون.

وقال: “إن ما يقوم به اليوم هو قول الحقيقة عن الإسلام ، لأن الكثير من الناس في الدنمارك لا يعرفون ما هو الإسلام”.

وأضاف بأنّه “يريد أن يشرح ما يدور حوله الإسلام ، وأن قيم وأحكام الإسلام شديدة يتناقض بشدة مع القيم الدنماركية في أوروبا الغربية “.

ويشار إلى أنّ مجموعة من السكان المحليين انضموا مع أعضاء الجالية المسلمة للتنديد بأفعال بالودان وأتباعه في احتجاج مضاد.

ووفق صحيفة “RUPTLY” الدنماركية، فإن أحد أعضاء الجالية المسلمة المحلية والمتظاهر المعارض محمد، قال: “الثقافة الدنماركية ثقافة ودية للغاية، الناس لا يحبون العنف، وبالودان بدأ للتو في ارتكاب هذا العنف في الدنمارك”.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى