الشأن السوريسلايد رئيسي

مصدر يكشف لـ”ستيب” مصير المرتزقة السوريين في أذربيجان بعد انتهاء المعارك بقره باغ

كشف مصدر عسكري لوكالة “ستيب الإخبارية”، مساء اليوم السبت، أن المخابرات التركية أبلغت قادة فصائل “درع الفرات” الموالين لها بأنها ستبدأ بإعادة المرتزقة السوريين في أذربيجان.

المرتزقة السوريين في أذربيجان

وجاء القرار التركي بإعادة المرتزقة السوريين، عَقَبَ انتهاء المعارك في إقليم ناغورني قره باغ بين الجيشين الأرميني والأذربيجاني، وفق الاتفاق الذي أبرمه الطرفان برعاية روسية وتركية.

وأوضح المصدر العسكري، أن القرار صُدِرَ اليوم السبت، لافتاً إلى أن 150 عنصراً من عناصر المرتزقة الموالين لتركيا، عادوا مؤخراً من أذربيجان، وجميعهم من فصيلي الحمزات وفرقة السلطان مراد.

 

مصير المرتزقة السوريين في أذربيجان
مصير المرتزقة السوريين في أذربيجان

وأشار إلى أن معظم الذين عادوا، هم ممن أصيبوا بجروحٍ بليغة وطفيفة خلال معارك قره باغ.

المصدر العسكري، قال كذلك إنَّ باقي العناصر (أي المرتزقة السوريين) سوف يعودون بعد 1 ديسمبر/كانون الأوّل القادم، إلى أن تنتهي عقودهم الموقعة لمدّة 3 أشهر.

وفجر الثلاثاء الفائت، قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في تصريح بثّته وسائل الإعلام إنّ باكو ويريفان توصّلتا برعاية بلاده إلى اتّفاق على “وقف إطلاق نار شامل” في الإقليم، دخل حيّز التنفيذ في الساعة 21:00 من ليل الإثنين.

وأضاف بوتين: “في التاسع من تشرين الثاني/نوفمبر وقّع رئيس أذربيجان، إلهام علييف، ورئيس وزراء أرمينيا، نيكول باشينيان، ورئيس روسيا الاتّحادية إعلاناً ينصّ على وقف شامل لإطلاق النار وإنهاء كلّ العمليات العسكرية في منطقة النزاع في ناغورني قره باغ، وذلك اعتباراً من منتصف ليل العاشر من تشرين الثاني/نوفمبر بتوقيت موسكو”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى