الشأن السوريسلايد رئيسي

قوات النظام السوري تقتل راعيي أغنام بـ ريف تدمر بعد اكتشافهما صفقة هامة.. ومصدر عسكري يكشف التفاصيل

قالت مراسلة وكالة “ستيب الإخبارية”، نور الجاسم، نقلاً عن مصدرٍ عسكري، إنَّ مدنيين اثنين يعملان برعي الأغنام، قُتِلا في البادية السورية قرب بلدة السخنة بريف تدمر الشرقي، اليوم الأحد، بعد اكتشافهما صفقة بيع سلاح تجريها قوات النظام السوري في المنطقة.

مقتل راعيي أغنام في ريف تدمر

وبحسب المصدر العسكري، فإن قياديين من ميليشيا الدفاع الوطني والفيلق الخامس كانا يعقدان صفقة مع مجموعة وصفها بـ”مجهولة الهوية” في محيط بلدة السخنة، فجر اليوم الأحد، بهدف بيعهم أسلحة فردية.

وأوضح أن الشابين الاثنين كانا يرعيان الأغنام على مقربةٍ من مكان الصفقة، ما دفع عناصر النظام السوري إلى محاولة اعتقالهما، وعندما لاذا بالفرار جرى إطلاق النار عليهما بشكل مباشر ليفقدا حياتهما على الفور.

وأكّد المصدر العسكري، أن عمليات تجري بين مجموعات من رعاة الأغنام وقياديين حول بيع أسلحة فردية ومتوسطة بحجة حماية أنفسهم في البادية؛ وذلك مقابل مبالغ مالية تصل إلى 8 آلاف و11 ألف دولار أمريكي.

والجدير بالذكر أن حادثة قتل رعاة الأغنام تتكرر بشكل دائم، حيث قتل العشرات منهم في البادية السورية خلال الأشهر القليلة الماضية، في هجمات من قبل مجموعات مسلحة مجهولة الهوية أو ميليشيات إيرانية وقوات النظام السوري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق