الشأن السوريسلايد رئيسي

موجة كورونا جديدة… المدارس تغلق أبوابها شرقي سوريا والنظام السوري يحول “المجاني الوحيد” لعمليات القلب لمرضى الجائحة

شهدت مدارس شرق سوريا، اليوم الأربعاء، إغلاقاً كاملاً بعد تغيّب الطلاب وتخوّف الأهالي من موجة كورونا جديدة، وذلك في ظل ارتفاع مهول في أعداد الإصابات بالفيروس في مناطق سيطرة الإدارة الذاتية الكردية.

نتيجة نسبة الغياب الكبيرة للطلاب

ووفقاً لشبكة إعلام محليّة، أغُلقت معظم مدارس الريف الشرقي لدير الزور بقرارٍ لم تصدره الإدارة الذاتية، لكنه كان نتيجة نسبة الغياب الكبيرة للطلاب، بعد تفشي الفيروس وخوف انتشار العدوى.

موجة كورونا جديدة تضرب شرق البلاد

في سياقٍ متّصل، ازداد أعداد الإصابات في شرق وشمال شرق سوريا، خلال موجةٍ جديدةٍ لكورونا تضرب تلك المناطق، مسجلةً أمس بحسب الإدارة الذاتية 3 وفيات و 161 إصابة جديدة

تخصيص المجاني الوحيد لمرضى القلب لاستقبال مصابي كورونا

منذ أيام اتخذت حكومة النظام السوري قراراً بتخصيص مستشفيين إضافيين في العاصمة دمشق، لاستقبال مرضى كوفيد-19، مع ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس، وجاء القرار بعد إشغال كافة أسرة العناية المركزة في دمشق.

وأثار القرار الأخير عدّة تساؤلات لدى الكادر الطبي، والمرضى، خاصة أن الآلاف ينتظرون على قائمة دور تمتد لستة أشهر في مشفى جراحة القلب.

مواضيع ذات صِلة : إبر تنقل فيروس كورونا في ثلاث دول عربية بينها سوريا.. ومصدر طبي يكشف لــ”ستيب” التفاصيل

تعدُّ عمليات القلب في سوريا من الأكثر تكلفة، وتعادل أجور عملياتها أضعاف وسطي الأجور في ظل الأوضاع الراهنة من تدهور الدخل، وقد تصل إلى أرقام “فلكية” في المشافي الخاصة (بين 10 إلى 20 مليون ليرة حسب بعض التقديرات)، حتى في المشافي الحكومية فإنها تعادل أجور موظف لمدة لا تقل عن ثلاث سنوات. (وسطي الأجور 50 ألف ليرة).

شاهد أيضاً :  “الوضع غير سهل أبدا”.. هكذا أعلنا أنس مروة وأصالة أنّهما مصابان بفايروس كورونا

موجة كورونا جديدة... المدارس تغلق أبوابها شرقي سوريا والنظام السوري يحول "المجاني الوحيد" لعمليات القلب لمرضى الجائحة
موجة كورونا جديدة… المدارس تغلق أبوابها شرقي سوريا والنظام السوري يحول “المجاني الوحيد” لعمليات القلب لمرضى الجائحة

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى