سلايد رئيسيشاهد بالفيديو

بالفيديو || ضربة صاروخية جديدة على تل أبيب والأخيرة تقصف مقر لاستخبارات حماس

أطلقت الفصائل الفلسطينية، اليوم الأحد، رشقات جديدة من الصواريخ استهدفت مواقع إسرائيلية في تل أبيب ونتيفوت وقاعدة حتسور الجوية جنوب الأراضي المحتلة.

وذكر الجناح العسكري لحركة “حماس”، أن هذه الهجمات الجديدة تأتي “ردًا على استهداف العدو للمدنيين الآمنين”.

وأكدت شرطة الاحتلال الإسرائيلي سقوط صاروخين على مستوطنة نتيفوت، دون ورود أنباء عن إصابات بشرية حتى الآن.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن الجيش الإسرائيلي، أن “إسرائيل تواجه عددًا غير مسبوق من الهجمات الصاروخية”.

اقرأ أيضاً: لهذه الأسباب لن تتوغل إسرائيل براً إلى غزة.. وتل أبيب ستوقف قتالها ضد حماس بهذا الموعد

تل أبيب ترد

في المقابل، أعلن جيش الاحتلال أنه قصف اليوم الأحد، الأصول العسكرية في مقر استخبارات تابع لحركة “حماس” في شمال قطاع غزة.

وأضاف الجيش في صفحته على “تويتر”، أن القصف ألحق أضرارًا كبيرة بالبنية التحتية المركزية لحركة “حماس”.

تصفية مسؤولين من حماس

ونشر الجيش الإسرائيلي، الأحد، معلومات وصورًا لمسؤولين كبار في حماس، زعم أنه تمت تصفيتهم خلال غارات جوية في إطار عملية “حراس الأسواء”.

وأضاف الجيش في بيان، أنه بالإضافة إلى استهداف منزل السنوار فقد استهدف الجيش منازل ومقرات كبار القادة في حماس، وهم رئيس التخطيط والتطوير في المكتب السياسي لحماس، سماح سراجي، وقائد كتيبة الزيتون في مدينة غزة، يوسف عبد الوهاب، والمسؤول عن التهريب وعن الملف الاستخباراتي العسكري أحمد عبد العال في رفح.

وكشف أن الغارات استهدفت “عشرات مواقع إنتاج وتخزين الأسلحة في تل الهوا، وفي شيخ عمدان، وفي مدينة غزة، بعضها تم تخزينها في منازل نشطاء ينتمون إلى القوة البحرية والجوية لحماس، كما تم استهداف خلايا مطلقي قذائف مضادة للدروع ووحدات هجومية لأنظمة السايبر”، حسبما أعلنه الناطق باسم الاحتلال، أفيخاي أدرعي.
اقرأ أيضاً: الجيش الإسرائيلي يطلق النار على سيارة إسرائيلية في غور الأردن ظناً أنها فلسطينية

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى