خبر عاجل

وفاة مسؤول أوكراني ثاني بظروف غامضة وبطريقة قريبة من الأول الذي غرق بمصر

أعلنت السلطات التايلاندية، اليوم الأحد، أن صحة السفير الأوكراني لدى بانكوك تدهورت بسرعة فجأة وتوفي عندما كان في منتجع سياحي مع أسرته.

ونقلت أسوشيتد برس عن الحاكم التايلاندي، إكارت ليسن، بأن السفير أندري بشتا، 44 عاماً، أُعلنت وفاته في جزيرة ليب بمقاطعة ساتون التايوانية الجنوبية.

وأوضحت الشرطة التايلندية أنها تشتبه في أنه ربما يكون قد أصيب بنوبة قلبية، وذكر ليسن أن جثة السفير أرسلت إلى مستشفى الشرطة لتشريحها.

يذكر أنّ مسؤولاً أوكرانياً سابق توفي قبل أيام في منتجع سياحي مصري، حيث أعلنت النيابة العامة المصرية، أن وفاة رئيس جهاز الاستخبارات الأوكراني الأسبق في مدينة دهب الساحلية، ليس فيها شبهات جنائية.

وكان مستشفى دهب المصري قد صرّح بأنه استقبل “جثمان أوكراني الجنسية إثر توفيه غرقًا، وأن صديقًا له من ذات الجنسية كان برفقته قرر أنهما خلال غوصهما على عمق أربعين مترًا فُوجئ بالمتوفى يصعد إلى سطح الماء بسرعة زائدة فحاول إيقافه خشيةً على حياته فلم يُفلح”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى