شاهد بالفيديو

بالفيديو|| حركة طالبان تقطع الشكّ باليقين وتنشر مقطعاً يحسم الجدل حول شائعة وفاة “الملا بردار”

بعد كم من التقارير التي أفادت بإصابته وحتى وفاته، والشائعات التي تراكمت جراء اختفائه عن الأنظار، نفى عبد الغني برادر، نائب رئيس الوزراء في حركة طالبان، تقارير عن إصابته في اشتباكات مع فصيل منافس ضمن الحركة المتشددة التي سيطرت على أفغانستان منذ منتصف أغسطس الماضي.

قطعت حركة طالبان الأفغانية، اليوم الخميس، الشكّ باليقين عبر نشرها مقطعاً مصوّراً يحسم الجدل حول شائعاتٍ طالت النائب الأول لرئيس الوزراء في حكومتها المؤقتة، الملا عبد الغني برادر، والتي دارت حول إصابته وحتّى وفاته.

حركة طالبان تقطع الشكّ باليقين

وفي التفاصيل، نفت حركة “طالبان”، ما أشيع عن إصابة الملا عبد الغني برادر، وقالت في تدوينةٍ على موقع “الإمارة الإسلامية” الرسمي على “تويتر”: “منذ أيام يتم تداول الشائعات في مواقع التواصل الاجتماعي من قبل بعض الجهات المغرضة حول إصابة الملا برادر آخند نتيجة نزاعٍ داخلي في القصر الرئاسي وإلى غير ذلك من الترهات والأكاذيب”، كما بثّت الحركة لقاءً حصريّاً معه لتفنيد هذه الشائعات.

بدوره، نشر المتحدث باسم حركة “طالبان” محمد نعيم مقطعاً صوتياً نسبه لبرادر جاء فيه: “انتشرت أخبار في وسائل الإعلام عن موتي.. خلال الليالي القليلة الماضية كنت مسافراً في رحلات.. وأينما كنت في الوقت الحالي فنحن جميعاً بخير جميع إخوتي وأصدقائي”.

وأضاف برادر: “تنشر وسائل الإعلام دائماً دعايةً مزيفة.. لذلك أرفض بكل شجاعة كل تلك الأكاذيب، وأؤكد لكم مائة بالمائة أنه لم يحدث شيء ولا مشكلة لدينا”.

وخلال مقابلةٍ مع التلفزيون الحكومي نشرت على “تويتر” أيضاً من قبل المكتب السياسي لطالبان في الدوحة، اليوم الخميس، قال برادر رداً على سؤالٍ حول صحته: “هذا ليس صحيحاً. أنا بخير وبصحة جيدة”.

إلى ذلك، شدد على أنّ الأخبار التي تنشرها وسائل الإعلام حول وجود صراعٍ داخلي بين أجنحة الحركة غير صحيحة، قائلاً: “نحن نتعاطف فيما بيننا، والرحمة أكثر من الأسرة”.

اقرأ أيضاً : بالفيديو|| طالبان تعثر على صواريخ باليستية يمكنها حمل شحنة نووية في منطقة أرّقتها

يُشار إلى أنّ عدّة وسائل إعلامٍ أجنبية أفادت خلال الأيام الماضية بأن قادة طالبان لا يظهرون في المناسبات ولا يسمحون بإجراء مقابلاتٍ علنيةٍ معهم، ما يغذي الشائعات حول أوضاعهم الصحية، ويؤكد وجود خلافاتٍ داخلية بينهم، ولعل أكثر ما غذى تلك الشائعات إعلان الحركة أن زعيمها سيظهر علناً إلا أنّ ذلك لم يحدث.

الجدير ذكره، أنّ شبكة “سي أن أن” الأمريكية قد أشارت إلى أن متحدثين باسم الحركة تجنبوا خلال الفترة الماضية، الإجابة عن تساؤلاتٍ بشأن إصابة أو مقتل النائب الأول لرئيس الوزراء، في معركةٍ مع شبكة حقاني، في كابل الأسبوع الماضي.

بالفيديو|| حركة طالبان تقطع الشكّ باليقين وتنشر مقطعاً يحسم الجدل حول شائعة وفاة "الملا بردار"
بالفيديو|| حركة طالبان تقطع الشكّ باليقين وتنشر مقطعاً يحسم الجدل حول شائعة وفاة “الملا بردار”

اقرأ أيضاً : “اكسبوا قلوبنا”… قائد بـ حركة طالبان يحمل رشاشه يطلب من “الغرب” المال بطريقةٍ “جريئة”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى