خبر عاجل

بايدن وماكرون يدخلان على خط أزمة الغواصات النووية الأسترالية

اشتعلت الخلافات والتصريحات المتبادلة بين فرنسا من جهة وأستراليا وأمريكا وبريطانيا من جهة ثانية على خلفية اتفاق الغواصات الأخير.

وأعلنت اليوم باريس بأن اتصالاً سيجري بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ونظيره الأمريكي جو بايدن على خلفية الأزمة الأخيرة.

بايدن رفقة ماكرون

بدوره قال رئيس وزراء أستراليا سكوت موريسون، اليوم الأحد، إنه يتفهم خيبة أمل باريس إزاء تراجع بلاده عن إتمام صفقة لشراء غواصات فرنسية وإبرام صفقة بديلة مع الولايات المتحدة وبريطانيا، وذلك في الوقت الذي ما زالت فيه الصفقة الجديدة مع الولايات المتحدة وبريطانيا تثير أزمة دبلوماسية متعددة الجنسيات.

وتخلت كانبيرا عن اتفاق 2016 مع مجموعة نافال الفرنسية لبناء أسطول من الغواصات التقليدية، وأعلنت الخميس عن خطة لبناء ما لا يقل عن 8 غواصات تعمل بالطاقة النووية باستخدام التكنولوجيا الأميركية والبريطانية، في شراكة أمنية ثلاثية.

وأثارت هذه الخطوة غضب فرنسا، حليفة الولايات المتحدة وبريطانيا في حلف شمال الأطلسي (الناتو) ودفعتها لاستدعاء سفيريها لدى واشنطن وكانبيرا، كما أثارت حفيظة الصين، القوة الكبرى الناشئة في منطقة المحيطين الهندي والهادي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى