أخبار العالمسلايد رئيسي

“بوتين الداهية”..نجحت خطته وكسر العقوبات الغربية وهكذا أصبح الروبل أفضل عملة بالعالم

استطاعت العملة الروسية الصمود أمام العقوبات الغربية، بل إنها مضت عكس المتوقع حيث شهدت ارتفاعاً أمام العملات الأخرى، حتى سلطت وسائل إعلام أمريكية الضوء على السياسة الاقتصادية للرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووصفته بـ”الداهية”.

الروبل يكسر العقوبات الغربية

وسجل الروبل الروسي هذا الأسبوع مستويين قياسيين، بتراجع سعر صرف الدولار، إلى ما دون مستوى 57 روبلاً، للمرة الأولى منذ شهر أبريل من العام 2018، فيما انخفض سعر صرف اليورو إلى ما دون مستوى 60 روبلاً لأول مرة منذ شهر أبريل من العام 2017.

ويأتي هذا الصعود اللافت للروبل، بعد أن كان قد تراجع بعيد اندلاع الحرب في شهر مارس الماضي إلى مستويات تاريخية، قاربت عتبة 150 روبلاً للدولار الواحد.

وذكرت وكالة بلومبيرغ أن “الروبل أغلق عند أعلى مستوى في خمس سنوات مقابل اليورو حيث بدا أن المزيد من الشركات الأوروبية تمتثل لمطلب فلاديمير بوتين بالتحول إلى الدفع بالعملة الروسية مقابل الغاز الطبيعي”.

وأضافت بلومبيرغ: “قفز الروبل بما يصل إلى 9٪ مقابل اليورو وأنهى جلسة الجمعة أقوى بنسبة 2.8٪ مقابل الدولار في موسكو. العملة الروسية هي الأفضل أداءً على مستوى العالم هذا العام”.

اقرأ أيضاً : الروبل الروسي يشهد ارتفاعاً كبيراً أمام الدولار واليورو

بوتين الداهية

ووصفت وسائل إعلام أمريكية بوتين بـ”الداهية” على إثر الإجراءات التي اتخذها مقابل العقوبات الغربية على بلاده والتي أجبرت على دفع العملة المحلية إلى مستويات قياسية.

وأدت ضوابط رأس المال وانهيار الواردات وارتفاع أسعار الطاقة إلى جعل الروبل أقوى بنحو 20٪ مما كان عليه قبل غزو أوكرانيا قبل ثلاثة أشهر تقريبًا.

والخميس نقلت وكالة ريا نوفوستي، عن نائب رئيس الوزراء الروسي، ألكسندر نوفاك، أن حوالي نصف الشركات الأجنبية التي أبرمت عقود تزود بالغاز مع شركة غازبروم الروسية العملاقة فتحت حسابات بالروبل لتسديد مدفوعاتها.

وبحسب الوزير الروسي، هناك “54 شركة” مرتبطة بعقود مع غازبروم إكسبورت.

وقال نوفاك: “بحسب الأرقام لدي، فإن حوالي النصف فتحوا في مصارفنا حسابات خاصة- بالعملات الصعبة والروبل- لإفساح المجال أمام التحويلات بالعملات الصعبة وتحويلها إلى الروبل ودفع الغاز الذي يتم إرساله بالروبل”.

وأضاف أنه “في الأيام المقبلة ستكون لدينا اللائحة النهائية لمن دفعوا بالروبل ومن رفضوا الدفع”.

ورداً على تجميد حوالي 300 مليار دولار من احتياطي العملات الأجنبية التي تملكها روسيا في الخارج، صادق الكرملين على مرسوم يدخل إجراءً جديداً للدفع لقاء الغاز على مرحلتين اعتباراً من إبريل، مع دفعة في حساب غازبروم بنك أولاً باليورو أو الدولار، ثم التحويل إلى الروبل في حساب ثان يفتح في نفس المؤسسة.

وتعد أوروبا أكبر المستوردين للغاز الروسي، وقد بدأت العديد من الدول في الاتحاد الأوروبي البحث عن مصادر طاقة بديلة عن روسيا.

"بوتين الداهية"..نجحت خطته وكسر العقوبات الغربية وهكذا أصبح الروبل أفضل عملة بالعالم
“بوتين الداهية”..نجحت خطته وكسر العقوبات الغربية وهكذا أصبح الروبل أفضل عملة بالعالم

اقرأ أيضاً : بوتين يتخذ قراراً جديداً.. وفتنة “الروبل الروسي” تقسم أوروبا والخلافات تضرب الحلفاء

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى